الموقع المتقدِّم للدراما والموسيقى العربية

عودة كلاب الليدي المسروقة

 

بعد رصاص وجرحى

 وجائزة بنصف مليون دولار.

 

بعد شهور عديدة على استنفار الأجهزة الأمنيَّة الخاصَّة والرسميَّة بحثًا عن عدة كلاب مسروقة من مجموعة كلاب مغنية البوب الشهيرة الليدي غاغا، أعلن محققون إنه تمَّ القيض على خمسة أشخاص قاموا بسرقة كلاب من فصلية بولدوغ في شهر شباط/ فبراير الماضي..

عملية السرقة هذه كانت قد شهدت مواجهة بالرصاص مع حرس الليدي الذين قالوا خلال التحقيقات أن اللصوص لا يعرفون أن المغنية الشهيرة هي صاحبة هذه الكلاب. وأن القضية كانت مجرد قضية لصوص يحترفون سرقة هذه الفصيلة من الكلاب باعتبارها متوفرة في هوليوود لدى المشاهير والأثرياء، والعملية جرت بينما كان الرجل المكلَّف بالعناية بكلبين من فصيلة البولدوغ يأخذهما في نزهة مع كلب ثالث تمكن من الفرار قبل أن تستعيده ليدي غاغا لاحقًا.

وقد أصيب الرجل المرافق ويُدعى، ريان فيشر، بجروح خلال محاولته منع سرقة الكلبين من قبل الرجلين اللذين ترجلا من سيارة وأطلقا النار عليه بعد رفضه إعطائهما الكلاب، ما استدعى نقله إلى المستشفى وهو في حالة حرجة قبل أن يستقر وضعه الصحي لاحقًا.

نذكر أن المغنيَّة الشهيرة كانت قد عرضت جائزة نصف مليون دولار لمن يساعد على استعادة كلابها، قبل أن تعلن شرطة لوس أنجلوس أن امرأة أحضرتهما إليها لتبادر إلى تسليمهما مرة أخرى إلى صاحبتهما، دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

Print Friendly, PDF & Email
Share