الموقع المتقدِّم للدراما والموسيقى العربية

رئيس الجمهورية للقناصل الفخريين:

 

لبنان سيستعيد عافيته وريادته.

 

شارك الشيخ محمد وسام غزيِّل (القنصل الفخري لدولة النيبال في لبنان) السلك القنصلي بزيارة فخامة رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون.

ولأننا أمام مرحلة جديدة بدأت بعد نيل الحكومة الثقة، وكل من مدّ يده الى الخزينة سيحاكم أكَّد الرئيس عون خلال كلمة، لدى استقبال عميد وأعضاء السلك القنصلي الفخري على هذا الأمر قائلًا:

  • كل من امتدّت يده الى الخزينة سيُحاكم بموجب القوانين، وفي ظلِّ محكمة خاصة متخصِّصة بالجرائم الماليَّة الواقعة على المال العام، مع التمييز في هذه المرحلة “بين الآدمي والسارق” لأن مقولة “كلن يعني كلن” يتلطَّى وراءها السارقون وناهبو المال العام.

وأعرب الرئيس عون عن ثقته بأن لبنان سيستعيد عافيته وريادته بعد معالجة أسباب الأزمة الراهنة، معتبرًا أن “مرحلة جديدة بدأت بعد نيل الحكومة الثقة في ظل الازمات التي يعاني منها لبنان لاسيما ماليًّا واقتصاديًّا”.

هذا الكلام للرئيس عون، والذي جاء قبل ظهر يوم أمس الخميس في قصر بعبدا، بحضور وزير الخارجية والمغتربين، قابله عميد السلك القنصلي القنصل العام  لسنغافورة في لبنان السيد جوزف حبيس ووفد القناصل الفخريين بالترحاب والثناء.

Print Friendly, PDF & Email
Share