الموقع المتقدِّم للدراما والموسيقى العربية

مذكرة تفاهم بين لبنان والنيبال

 

وقوانين تحمي العاملات والعمَّال.

 

بعد انقضاء حوالي الشهرين على المبادرة الأولى للوصول إلى تفاهم بين وزارتي العمل اللبنانية والنيبالية، قام القنصل الفخري لدولة النيبال في لبنان الشيخ محمد وسام غزيِّل بإيداع مذكرة تفاهم ما بين وزارة العمل اللبنانية من جهة، والنيبالية من الجهة الأخرى، لدى مدير عام وزارة العمل الأستاذ جورج أيدا تتعلق بشؤون استقدام عمَّال وعاملات من دولة النيبال إلى لبنان.

يأتي ذلك، كما أسلفنا، بعد حوالي الشهرين من استلام سعادة القنصل غزيِّل لكتابٍ من وزارة العمل اللبنانية يطلب من وزارة العمل النيبالية القيام بمناقشة مذكرة تفاهم بالسرعة القصوى، الأمر الذي دفع بالشيخ غزيِّل لوضع أفضل الأسس لتعاونٍ مثمرٍ في أكثر من مجال بين النيبال ولبنان، وكانت أولى مبادراته القيام بزيارة مؤتمر الاستثمار المنعقد في العاصمة النيبالية كاتماندو الشهر الماضي.. حيث زار الأمين العام لوزارة العمل النيبالية السيد أنوب دهال ناقلًا له كتاب مدير عام وزارة العمل اللبنانية.

في الختام أكَّدت وزارة العمل النيبالية حرصها على إرسال عمَّالِ رعاياها إلى لبنان بعد الاطمئنان لوجود قوانين تحمي رعاياها هناك، هذه القوانين التي بدأت بوادرها بالظهور وسط هذه الحركة المكثَّفة من قبل القنصل غزيِّل بين الجمهورية اللبنانية وجمهورية النيبال الديمقراطية الاتحادية.

 

Print Friendly, PDF & Email
Share