الموقع الأول للدراما والموسيقى العربية

شكري أنيس فاخوري: هنَّأت المنتج مفيد الرفاعي على نجاح مسلسل جذور

علاقتي بمروان نجار لا تدخل ضمن التصنيفات

 

اعترف الكاتب شكري أنيس فاخوري (صاحب أكثر من 900 حلقة تلفزيونية) أنه يعاني هاجس تقديم الجديد في أعماله، في الوقت الذي يعمل على “مرايا العمر” لصالح المؤسسة اللبنانية للإرسال، مشددًا على أهمية الشاش1ة في انتشار العمل.

شكري الذي حلّ ضيفاً في برنامج “شخصية البلد” مع الإعلامية ليليان ناعسي على “راديو البلد” وصف عمله  في جامعة الكفاءات –  قسم العلوم السينمائية بالممتع، مثنياً على تخريج الطلاب الذين يتعلم منهم الكثير، مشدداً على أهمية إعطاء الفرص، كما حصل مع يورغو شلهوب في مسلسل “نساء في العاصفة”، وكذلك سيرين عبد النور في أكثر من مسلسل، مشيراً غلى أنها تمتلك مواصفات النجمة منذ البداية كما قال.

شكري أضاف:

–          أتمنى أن نتعامل معاً من جديد لأنني سأكفيها ككاتب ولكنني كمنتج لن اكفيها واعتبرها بمثابة ابنة لي واتمنى لها التوفيق.

من جهة أخرى اعتبر ان الممثلة باميلا الكيك بحاجة إلى فرصة تقديم الرومانسية أما جويل داغر فتستحق التقدم، كما أعرب عن سعادته بيوسف الخال ويوسف حداد ووسام حنا وطوني عيسى.

كما  لفت فاخوري إلى انه قد يتصل بأي كاتب لتوجيه النقد اليه أو حتى مناقشته، لكنه لا يسمح للملاحظات بأن تكون عبر الإعلام، كما أثنى على الكاتبة كلوديا مرشيليان التي وصفها بالرائعة في كتاباتها، وقال إنهما على اتصال دائم، كما هو الحال بالنسبة للكاتبة منى طايع، التي وصفها بالجيدة، وكذلك بالكاتب طوني شمعون.

 أضاف الكاتب فاخوري:

–         علاقتي بمروان نجار أكثر من ممتازة ولا تدخل ضمن التصنيفات… أما الأعمال الدرامية التي لفتت انتباهي ففي مقدمها مسل1سل “حريم السلطان” الذي أعجبني بجزئه الثالث، ولعبة السيناريو فيه أكثر من رائعة، كما تابعت “سنعود بعد قليل”، “الولادة من الخاصرة” و”لعبة الموت”، الذي جمع الممثلين من لبنان سوريا ومصر، ما يزيد من النجاح والإنتشار.

شكري الذي لا يمانع مشاركة غيره في الكتابة كما حصل مع كلوديا ضمن برنامج “الحلّ بإيدك” معلومٌ أنه كانت له أول تجربة مسلسل طويل من خلال مسلسل “العاصفة تهب مرتين” ولأول مرة في لبنان كمسلسل من 177 حلقة، وحينها تذوّق طعم النجاح الكبير.

ختاماً وعن المخرج الشاب فيليب أسمر الذي اكتشفه ومنحه أول فرصة في الإخراج قال:

–         نجح المخرج فيليب أسمر في “جذور” على الرغم من المبالغة في بعض الشخصيات وأرى أن المسلسل لا يستحق الهجوم الذي شُنَّ عليه وقد هنأت المنتج مفيد الرفاعي على هذا العمل.

Print Friendly, PDF & Email
Share