الموقع المتقدِّم للدراما والموسيقى العربية

نجمة “لوست” تعتذر من كورونا

 

وتتراجع عن موقفها برفض الحجر الصحي.

 

ما  أن تهافتت الانتقادات لها والهجوم على مواقفها التي أبدتها عبر صفحاتها على وسائل التواصل الاجتماعي، حتى بدأت نجمة المسلسل التلفزيوني الضخم Lost الممثلة الأمريكية إيفانجلين ليلي، والتي عُرفت من خلال شخصية  “كايت”، بالتراجع عن مواقفها، خصوصًا ما نشرته على “إنستغرام” وتقول فيه:

  • لن أدخل الحجر الصحي الذي أوصت به السلطات الأمريكية لأجل هذا الأنفلونزا الخاص بالجهاز التنفسي (فايروس  كورونا المستجد)… اليوم تركت أطفالي للتو في تمرين رياضي وأنا أتابع روتين حياتي اليومية بشكل طبيعي…

ليلي كانت قد لاقت بعض الأصدقاء على صفحاتها وأيدت تعليقاتهم بأن حكومة بلادها تمارس لعبة انتخابية من خلال فرض قيود على السكان فيما يشبه الأحكام العرفية (كما قالت)، لذا فهي لن تلتزم بقرارات هذه الحكومة فيما أسمته “خدعة الفايروس التاجي”، وتابعت:

  • بعض الناس يقدرون حياتهم أكثر من الحرية، والبعض الآخر يفضلون الحرية على حياتهم، فليتخذ كل شخص خياره.

لكن كما يبدو فإن الممثلة الأمريكية، وكما هي حال الرئيس دونالد ترامب، عادت وتراجعت عن أقولها فيما يشبه الاعتذار من وباء كوفيد 19 أو “الكورونا” وذلك تحت ضغط تجاوز حالات الإصابة بالعدوى المائتي ألف بكثير… بينما الوفيات ناهز العشرة آلاف، كل هذا عدا كونها تعيش مع والدها، الذي يعاني من ضعف المناعة بسبب علاجه منذ فترة من المرض العضال (سرطان الدم)…

Print Friendly, PDF & Email
Share