الموقع المتقدِّم للدراما والموسيقى العربية

طوني خليفة الحلقة 33

http://www.aljadeed.tv/arabic/program/tony_khalifeh

 

بائعات هوى يهدِّدن فريق البرنامج بالقوى الأمنية.

وفي قضية رئيس بلدية الحدت

 بعدم تأجير غير المسيحيين:

لا تبنِّي لمشروعه من قبل نصرالله وبري.

في هذه الحلقة الأخيرة من برنامج “طوني خليفة” بموسمه الأول، والتي توافقت مع مناسبة عيد الأب لم يكن مسار الحلقةتقليديًّا، بل أعطى خليفة منبره هذه المرة لوالد شهيد ليقوم بنفسه بتقديم الحلقة وهكذا كان…

مقدمة والد الشهيد.

جورج سمعان  (والد الملازم أول الشهيد نديم سمعان) ابن بلدة كفتون قضاء الكورة، والذي استُشهد في كمين نصبه له الإرهابيون في بلدة المحمرة، قبل حوالي الخمس سنوات من اليوم، آثر والده أن يُشعره بأن مشاركته له في عيد الأب لن تغيب، فهو حاضر معه وما زال مرفوعًا على كتفيه.. على غرار الوطن المرفوع فوق أكتاف الأبطال من أبنائه، كما عبَّرت مقدمته المؤثرة.

انطلاقة الحلقة.

متأثرًا بكلمات والد الشهيد استلم طوني خليفة دفة حلقته، وكالعادة كانت البداية مع مسابقة الحلقة والسؤال هذه المرَّة لم يكن حسابيًّا بل هو حول تاريخ عرض أول حلقة من الموسم الأول لبرنامج “طوني خليفة”، والجائزة مبلغ خمسماية دولار نقدًا.. وتسهيلًا للمشاهدين أعطى خليفة ثلاثة احتمالات… لتنطلق الحلقة مع فقرة استثنائية عشية بدء موسم السياحة في لبنان.

بائعات الهوى.

برفقة زهراء فردون وأحد المتعاونين بصفته زبون يبحث عن ليلة حمراء (حسب مقتضيات الفقرة) قامت كاميرا “طوني خليفة” بجولة واسعة على العديد من المناطق السياحية اللبنانية، متجاوزة هذه المرة ما يُحكى عن الآثار السلبية التي تتركها أكوام النفايات على موسم السياحة، كذلك الحال بالنسبة للانقطاع الدائم للطاقة الكهربائية عن غالبية المناطق اللبنانية… في هذه القضية كاميرا البرنامج لاحقت بائعات هوى ينتشرن على الطرقات اللبنانية و”على عينك يا تاجر”، والأكثر إثارة في هذا المجال هو ماتتمتع به هؤلاء “المومسات” من دعم وتغطية، ما دفع بإحداهن لتهديد فريق البرنامج بتسليمه للقوى الأمنية، بينما هدَّدت أخرى بوجود ثلاث سيارات خلفها لحمايتها وأنها بمجرد المناداة على أصحابها سوف “يمزقونكم” حسبما قالت… وحين قرَّر الفريق تبديل الأدوار وإبلاغ القوى الأمنية بنفسه، نصحه المناوب في المركز بالانسحاب لأن القوى الأمنية لن تتمكن من الوصول قبل أن يكون قد تعرض للأذى من قبل هذه “المافيات”، التي لا يقتصر عملها على الدعارة، بل التسوُّل أيضًا، حيث لم يكن المتسولون أقل جرأة في التهجُّم على فريق البرنامج، والذي كان بالفعل عرضة لهجوم بالسكاكين من قبل مجموعة من “الزعران” خلال عمليات الرصد هذه، وهذا الهجوم الموثَّق بكاميراتنا الخفيَّة لم يتم عرضه خلال الحلقة، بل تُرك برسم الجهات المعنيَّة لإجراء ما يلزم، حين تقتضي الحاجة.

بلدية الحدت.

ومن إعداد سمر بو شبل كانت النقلة الآن إلى موضوع شغل الرأي العام اللبناني طيلة الأسبوع الماضي وتمثَّل بالقرار الذي اتخذه رئيس بلدية الحدت جورج عون بعدم تأجير الشقق الشاغرة في المنطقة لغير المسيحيين… هذا القرار الذي بدأ قبل سنوات بعدم بيع العقارات والشقق والمنازل إلى المسلمين، وبالأخص للمواطنين الشيعة المتمدِّدين (وحسب البلدية) من الضاحية الجنوبية إلى البلدة، والتي يقول رئيس بلديتها إن نسبة ستين بالمائة من مساحة المنطقة باتت مسكونة من “الشيعة” تحديدًا، ما أوجب الدعوة للحفاظ على الأربعين بالمائة المتبقية لعدم حصول تغيير ديموغرافي في المنطقة، وهو يقول إن أمين عام “حزب الله” السيد حسن نصرالله ودولة الرئيس نبيه بري أيّداه في الأمر، لا بل إن السيّد أسهم في إعادة إحدى تلال المنطقة المُباعة لرجل أعمال شيعي إلى عهدة البلدية… رئيس البلدية أوحى بأن خطوته لمنع التأجير تلاقي نفس الدعم من أعلى مرجعتين شيعيَّتين، الأمر الذي نفاه الصحافي علي حجازي أحد ضيوف الحلقة، معلنًا أنه تلقى اتصالًا قُبيل دخوله الأستوديو من مصدر مقرَّب من دولة الرئيس بري ينفي الأمر، كما أن السيد، وحسب معطيات حجازي لا يدعم ولا يتدخل في الخطوة الجديدة، خصوصًا وأن ما يحصل يكاد يُعيد البلد إلى زمن الحرب الأهلية، كما ألمح محمد عواد (الناشط على وسائل التواصل الاجتماعي) وضيف الحلقة باعتباره هو من قام بإثارة القضية، بعدما قرَّر استئجار شقة أعجبته معروضة على أحد مواقع البيع الإلكترونية، ليفاجأ بالسؤال عن دينه، والرد من قبل صاحبة الشقة بأنها لا نستطيع تأجيره بقرار من البلدية لأنه مسلم… رئيس حركة التغيير إيلي محفوض وإن لم يكن مؤيدًا لهذه الفكرة وتعميمها على بقية المناطق اللبنانية، لكنه طلب بعدم تحميل رئيس البلدية عون مسؤولية كل ما يحصل، وقد لاقاه النائب اللواء جميل السيَّد في مداخلة هاتفية أعلن فيها عدم استغرابه من الأمر، باعتبار الخلل موجود في النظام اللبناني عمومًا ووظائف القطاع العام موزعة كما المناطق على الطوائف والمذاهب.

آلان نقولا.

بحضور رئيس بلدية شدرا سيمون حنَّا جرى طرح قضية أخرى أُثيرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بطلها الشاب آلان نقولا، والذي أعلن من برشلونا، حيث هو الآن، إنه في طريقه لتوقيع عقدٍ كلاعب كرة قدم ضمن الفريق… نقولا كان قد غادر لبنان بالفعل إلى أسبانيا قبل تسعة اشهر كما أكَّد حنَّا، والهدف الانضمام إلى نادي برشلونة وضمن فريق كرة القدم، علمًا أنه كان في بلدته شدرا لاعبًا ضمن فريق “كرة الصالات”، وربما هذا الأمر هو ما دفع بالكثيرين للترويج بأنه “كاذب” وبأن ما يعلنه مجرد أحلام لا يمكن أن تتحقَّق… هذا ما دفع بالإعلامي طوني خليفة للاتصال بنقولا، الذي طالب بعدم بث الحوار الذي جرى بينه وبين خليفة، حرصًا منه على إبقاء القضية طي الكتمان حتى اكتمال مشروعه. وإيفاءً بالوعد لم يجرِ عرض مضمون الاتصال بل مجرد بداية المكالمة للتأكيد على التواصل مع الشاب وتشجيعه على السير في محاولته وتجاهل محاولات البعض التشكيك بإمكانياته وبمصداقيته، بانتظار ما سيحصل في نهاية المطاف.

زراعة القلب2.

ومن إعداد ريتا فريد كانت العودة إلى قضية الشاب أحمد غسان دلباني، الطالب الجامعي الذي لجأ إلى البرنامج أسوة بما حصل سابقًا وقبل عدة سنوات مع خالد صْلَيبي، ابن الثالثة عشرة من عمره يومها، ونجح برنامج “للنشر مع طوني خليفة” حينئذٍ بنقله إلى أسبانيا ليعود بعد تسعة أشهر بقلب من متبرعٍ هناك… اليوم أحمد وعلى نفس الخطى “يحمل قلبه على كفِّه” وينجح مجددًا فريق العمل بالتعاون مع “جمعية بنين” وبمتابعة من الإعلامية بتول عبدالله بتأمين حوالي المائتي ألف يورو، جرى توثيق تسليم مبلغ كبير من قيمة هذا المبلغ على يد أحد كبار المتبرعين الذي لم يشأ ذكر اسمه ووُضع المبلغ بعهدة خليفة الذي قام بتسليمه لأحمد لإضافته إلى المبالغ التي وصلت للجمعية، حيث بات حلم الشاب على طريق التحقيق بين ليلة وأخرى، ليطمئن قلب والدته حنان دلباني، التي أبكت المشاهدين في الحلقة الماضية… أما مفاجأة القضية فتمثلت بالطفلة جوليانا خلف، والتي سبق لها أن تبرعت بشعرها لمرضى السرطان، اليوم قامت بكسر “قجتها” أو حصَّالة نقودها، التي تجمع فيها مصروفها اليومي لشراء دراجة هوائية.. جوليانا وجدت في حوزتها مبلغ أربعين ألف ليرة لبنانية قسَّمته إلى نصفين، احتفظت بعشرين ألفًا بانتظار أن تجمع مائة وعشرين ألفًا لشراء الدراجة، وتبرَّعت بالنصف الآخر لأحمد، الذي قال لها إن ما دفعته هو المبلغ الأكبر قيمة الذي تلقاه. لتُفاجأ جوليانا داخل الأستوديو بتقديم دراجة لها كهدية على مبادرتها المؤثرة.

سكة الحديد.

من إعداد زينة برجاوي جرى عرض فيديو لمواطن اتصل بموظفة في مصلحة سكك الحديد، وطلب منها بسخرية مساعدته لاسترجاع حقيبة فقدها في أحد القطارات الذي يعمل على خط جونية – جبيل، لتأتي المفاجأة بأن الموظفة، التي ما تزال تقبض راتبها من “مصلحة سكك الحديد في لبنان” أسوة بباقي موظفي المصلحة، في بلدٍ ليس لديه شبكة سكك حديد منذ عقود من الزمن، تعطيه الرقم المخوَّل بالرد على طلبه، وكأن سكة الحديد ما تزال تصفر في أذنيها حتى الساعة…

مستشفى بعلبك

ومن إعداد سمر بو شبل أيضًأ كانت المواجهة هذه المرة مع رصد لإحدى المستشفيات ومع فيديو لأحد المرضى، الذي يقوم بتدخين سيجارة في غرفة العناية الفائقة، وبالرغم من التبريرات التي قدمتها إدارة المستشفى حول هذه القضية وحول المريض وغرفة العناية، يبقى أن التقصير هو الحاضر الأكبر في هذه القضية والمعالجة ما تزال مطلوبة، مع تشديد للرقابة أقله ليس حفاظًا على المريض نفسه بل على الغرفة المهدَّدة بأكثر من خطر بسبب ذلك.

هجوم السويداء

الإعلامي علاء سلوم من فريق البرنامج أعادنا إلى حوالي السنة قبل تاريخه حيث ليلة الهجوم على السويداء بتاريخ 25-7-2018، يوم ظن الدواعش ليلة هجومهم على البلدة أنها بداية حقبة جديدة لخلافتهم المزعومة، هاجموا منازل المدنيين وقتلوا الأطفال والنساء، ومع بزوغ الفجر والاشتباك مع الأهالي ومع عددٍ من المقاتلين المدنيين خاب ظنهم وسقطت “غزوتهم” كما سقطت قبلها العشرات من الغزوات المشابهة، وفرَّ الإرهابيون تاركين خلفهم أعدادً كبيرة من جثث قتلاهم، بعدما تحصن الهاربون بخطف عددٍ من النساء والأطفال.. يومها ظنَّ الكثيرون أن المختطفات لن يعدن إلى أحضان عائلاتهن، لكن تحريرهن لم يكن صعبًا بعدما جرى تحرير القسم الأكبر من سوريا عمومًا من رجس الإرهاب…  فريق عمل طوني خليفة توجَّه اليوم لسماع المعاناة والمأساة التي عاشتها الأسرى المحررات خلال فترة احتجازهن من قبل ما كان يُعرف بالدولة الإسلامية المندحرة…

الفتاوى الغريبة.

ختام القضايا وختام الموسم كان مع فقرة جرى تسجيلها قبل أسبوعين (الحلقة 31) وهي من إعداد زينة برجاوي أيضًا، وتتعلَّق بكمٍ من الفتاوى الغريبة التي تنتشر هنا وهناك، وكان آخرها ما قيل حول فتوى نُسبت  للأزهر الشريف في مصر وأجازت للرجل ضرب زوجته شرط ألا يكسر لها عظامها، من هنا جرى استقدام عضو المركز العالمي للفتوى في الأزهر الشريف الشيخ تامر مطر خصيصًا من القاهرة للرد على هذه الفتوى وعلى فتاوى مماثلة، ومنها ما قيل حول مياه “الشطّاف” بانها تُفطر الصائم، أضف إلى هذا وذاك ما حُكي أيضًا عن فتوى تُحرِّم على النساء تناول الخيار والكوسى باعتبارها تثير الغريزة الجنسية… الرد على كل هذه الفتاوى الغريبة تناوب عليه مع الشيخ المصري مطر  الضيف الآخر للبرنامج من لبنان الشيخ خالد عبد الفتّاح (أستاذ جامعي وباحث إسلامي).

الجوائز.

أما ختام الحلقة عمومًا فكان مع جائزة المسابقة، والسؤال حول تاريخ عرض أول حلقة من الموسم الأول لبرنامج “طوني خليفة”، والإجابة الصحيحة هي تاريخ 24/9/2018 وقد فازت بالقرعة من بين مئات الفائزين المشاهدة أماني عبد الرحيم… وقيمة الجائزة كالعادة: 500 دولار نقدًا… ولأنها كانت الحلقة الأخيرة الوداعية فقد اجتمع كامل فريق العمل بلقطات وداعية عبَّرت عن روح الفريق الذي طغى على هذا الموسم طيلة ثمانية أشهر ونيِّف من العمل الدؤوب.

تصوير فوتوغرافي: فريال نعمة

Contact us

Watta Al Museitbeh, Beirut-Lebanon

+961.1.303300 (205/207)

Print Friendly, PDF & Email
Share