الموقع الأول للدراما والموسيقى العربية

قادمون تخترق “إسرائيل” ما بعد الأنفاق

وانطلقت الحرب اللبنانية مع العدو علانية:

 بعد فترة من العمل المستتر!

لم تعد قضية اختراق المقاومة لأراضي العدو  وهمًا بعدما عاشت المستعمرات الشمالية رعب “الأنفاق”… اليوم بدأت الحرب علنًا وهي من أهم وأخطر حروب العصر… حيث وردنا التالي:

بسم الله الرحمن الرحيم
“وَأَعِدُّوا لَهُم مَّا اسْتَطَعْتُم مِّن قُوَّةٍ وَمِن رِّبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ”
صدق الله العظيم.

تحت تصنيف بيان رقم2 أطلقت “قادمون” من فصائل المقاومة في لبنان التالي:

  • عند الساعة: 22.30 دقيقة بتوقيت بيروت، وأثناء ظهور الأمين العام لحزب الله سماحة الأخ المجاهد السيّد حسن نصرالله، أطلقت “قادمون” حملة “كسر الصمت”، حيث نفَّذت مجموعة “القادة الشهداء” ضربة إلكترونية استهدفت الخادم ذات التعريف الدولي: 62.219.78.222 الذي يحمل ٨٧٦٧ موقعًا الكترونيًّا صهيونيٍّا، ما أدَّى إلى سقوطه وخروجه عن الخدمة، وما زال عاطلًا عن العمل حتى اللحظة. وما النصر إلَّا من عند الله العزيز الجبار.

البيان رقم 1

هذا وقد سبق البيان 2 بيانًا حمل الرقم 1 جاء فيه:

  • قامت مجموعة الحاج عماد مغنيِّة بدكِّ أحدِ أكبر “الخوادم” التي تستضيف أكثر من ١٠٠٠٠ موقع لشتى أنواع المواقع، منها “الخدماتية” ومنها الاقتصادية وبعض المواقع الإخبارية وعدة مواقع أخرى سيتم ذكرها في البيان التالي…

لماذا كسر الصمت؟
وبالعودة إلى التفاصيل لعملية كسر الصمت هذه تابع البيان رقم2:

  • أرادت “قادمون” العودة الى ساحة العمل العلني في المقاومة الالكترونية بعد أن ابتعدت قسرًا واتجهت الى العمل المستتر لظروف تخص عمله، وقد اختارت “قادمون” عنوان “كسر الصمت” كدلالةٍ منها على إنهاء فترة “صيامها” وعودتها الى ميدان العمل العلني وضرب البُنى الالكترونية الصهيونية. وخلال تلاوة الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله لكلمته، يوم 16 شباط 2019 في تمام الساعة 03:23 بدأت تنفيذ “كسر الصمت”.

واختتمت”المقاومة الالكترونية”، بيانها الأخير بالتالي:

  • تشن منظمة “قادمون” المختصة بمجال “المقاومة الالكترونية”، هجمات مستمرة منذ فترة بعد الظهر على الخادم الإسرائيلي server صاحب التعريف الدولي ذات الرقم 219.78.222 والذي يضم نحو ٩٠٠٠ موقعاً عبريًّا موزعًا بين إخباري واقتصادي.

    http://qadimoun.org/

Print Friendly, PDF & Email
Share