الموقع المتقدِّم للدراما والموسيقى العربية

طوني خليفة الحلقة13

http://www.aljadeed.tv/arabic/program/tony_khalifeh

 

رد ناري من طوني خليفة على الشمري

 الذي أساء للشعب اللبناني.

وهل كانت سوزان الحاج بصدد فبركة ملف لخليفة؟

 

ردًّا على ما جرى تحذير البرنامج منه وخلاصته أن ذكر اسم السيد حسن نصرالله كهاشتاغ على “تويتر” سيؤدي إلى حذف غالبية التغريدات، ما يؤثر سلبًا على البرنامج وتحديدًا ما يُعرف بالـ”تراندينغ”، رد الإعلامي طوني خليفة بأن أحدًا لا يملي علينا الأسماء التي نختارها بغض النظر عن موقفنا منها، لذا نحن مستمرون بذكر اسم سماحة السيد دون أي اعتبار للتراندينغ.

وكالعادة اسبوعيًّا افتُتحت حلقة “طوني خليفة” هذه بطرح السؤال المعتاد على الجمهور من فقرة “عندي سؤال”، وهذه المرة مع الوزير السابق عبد الرحيم مراد: لمن تعطي صوتك التفضيلي بين: سماحة السيد حسن نصرالله وسماحة المفتي عبد اللطيف دريان، والجوائز كما في الحلقة الماضية صارت ثلاث جوائز بدل الجائزتين.

سعودي يسيء للبنانيين.

مع انتشار فيديو لمواطن سعودي يُدعى فهيد الشمري يستند فيه إلى ما حصل مع رجل الأعمال اللبناني كارلوس غصن، ليزعم إن كل اللبنانيين هم سارقون ونصابون ولا يمتلكون أي خبرة بإدارة الشركات، طالبًا من السعوديين والخليجيين عمومًا طرد اللبنانيين وعدم التعامل معهم أو استقدامهم لأعمال تزيد عن “طبَّاخ”… إهانات الشمري لم تستثنِ جنسيات عربية أخرى في مقدمها الفلسطينيين والسوريين… وبعد ردٍ ناريٍّ من قبل خليفة على الشمري، أقل ما ورد فيه من حقائق هو أن اللبنانيين هم من أسهم ببناء المملكة والكثير من دول الخليج بشهادة المسؤولين الخليجيين أنفسهم، وليس هذا النمط من أمثال الشمري. كما كانت مداخلة لسفير لبنان في المملكة فوزي كبَّارة، والذي كان قد ذكر أن فردًا واحدًا من أصل عشرات ملايين الخليجيين لا يستحق الرد عليه والوقوف عنده، ليرد خليفة بأنه وعلى العكس كان على المملكة أن تستدعيه للتحقيق، وهناك أكثر من مثال حصل مع لبنانيين وأقل المطلوب هو المحاسبة… كلام أيَّده ضيف الحلقة الوزير السابق مروان شربل، والذي عاد وأكَّد أنه، ومن دون مساهمة رجال الأعمال وأصحاب الخبرات اللبنانيين، ما كانت المملكة اليوم بهذه المكانة.   

 

طوني وسوزان الحاج.

في حلقة سابقة ظهر الإعلامي علاء سلوم (من فريق البرنامج) مع المقرصن إيهاب درويش، وكان الهدف يومها من ظهورهما معًا هو الإضاءة على استمرار الرئيسة السابقة لمكتب الجرائم الإلكترونية وحماية الملكية الفكرية في قوى الأمن الداخلي سوزان الحاج حبيش بالتواصل مع مقرصنين رغم إدانتها السابقة وإيقافها عن العمل… في هذه الحلقة، وبعدما وصل إلى فريق العمل فيديو للمقرصن درويش في لقاء مع الحاج، وفيه يزعم إن كل ما ورد في الحلقة المشار إليها كان بضغط من طوني خليفة وفريق البرنامج، أو أقله كان عبارة عن عملية ابتزاز له من قبل الفريق لاتهام الحاج مقابل وعود بتسفيره وتأمين لجوء سياسي له خارج لبنان!، ما استدعى في هذه الحلقة استضافة سلوم وإيهاب درويش معًا مجددًا، حيث تمَّت مواجهة الأخير بالفيديو وطلب الرد منه حول سبب هذا الكلام، فحاول التنصل والقول إن كلامه لم يكن بهذه الدقة، في حين أشار علاء إلى وجود تسجيلات لديه تؤكد أن إيهاب يُقر بعدم وجود ابتزاز له أو ضغط عليه من قبل البرنامج، بل على العكس كان الهدف مساعدته بعدما جرى توقيفه سابقًا وعى نفس خلفية القرصنة ولم يتم الاستماع للتسجيلات لأن درويش لم ينفها. أما بالنسبة لطوني خليفة تحديدًا فهو لم يلتقِ بالمقرصن إلا على الهواء بتاريخ الحلقة المعنيَّة، كما يجري عادة مع غالبية الضيوف، من هنا كان السؤال المنطقي وبعد الذي شوهد في الفيديو المسرَّب: هل كانت سوزان الحاج، وجريًا على عادتها بتركيب الملفات وفبركتها، تقوم بفبركة ملف وهذه المرة لطوني خليفة؟!

علاج السرطان.

انتشر في الأيام الأخيرة فيديو يُعلن عن اكتشاف دواء لعلاج كل أنواع السرطان، مع الإشارة بأنه تمت الموافقة عليه من قبل وزارة الصحة الأمريكية، باعتباره قد بدأت صناعته هناك، هذا الموضوع استدعى استضافة د. هامبيك رافاييل كوريه – اختصاصي في أمراض الدمّ والسرطان في كلية الطبّ USJ، الذي أشار إلى أنه لا صحة لكون الدواء الجديد، والذي ظهر في الولايات المتحدة الأمريكية أخيرًا، يُعالج كل أنواع السرطانات، بل ما لا يزيد عن “صفر فاصل كذا” في المائة من السرطانات المعروفة والمنتشرة على نطاقٍ واسع، هذا عدا عن إشارة من د. كوريه على أن تكلفة هذا الدواء في الشهر الواحد هي 40 ألف دولار، وهو سيؤخذ كما الأدوية المزمنة، ما يعني استحالة كونه بمتناول عامة الناس.

أسرَّة وحمامات الفنادق.

هل تعلم ماذا يحصل في غرف الفنادق التي ترتادها على صعيد النظافة: من نظافة الغرفة نفسها والسرير إلى الحمامات وغير ذلك… للإجابة على هكذا سؤال قام فريق البرنامج بجولة لرصد حقيقة ما يجب أن يتم روتينيًّا على هذا الصعيد من تبديل لأغطية أسرَّة الغرف وتنظيف الحمامات، حيث جرى حجز نفس الغرفة نفسها لمدّة يومين من شخصين مختلفين (زبونين مفترضين من فريق البرنامج)، وجرى استخدام ما يُعرف بالحبر السري (جيل شفَّاف لا يظهر إلا مع إضاءة الـblack light) على الأغطية وكراسي الحمامات بوجه خاص من قبل الزبون الأول، على أمل انه وبدخول الزبون التالي (المفترض) يجب زوال أي أثرٍ للـ”جيل الشفَّاف”، لكن للأسف كانت النتيجة مخيِّبة للآمال في الفندقين المعنيين (أحدهما من فئة 5 نجوم والآخر 3 نجوم)، وما هو أسوأ أن الوضع كان أفضل حالًا في فئة الثلاث نجوم منه في فئة الخمس…

فوق ال18 سنة والفياغرا.

في الحلقة الماضية وبحضور كلٍّ من: د. محمود عوّاد (اختصاصي ترميم وتجميل الأعضاء التناسلية وعقم الرجال)، ود. بيارو كرم (اختصاصي صحة جنسية ونفسيَّة) كانت الإضاءة على الـ “فياغرا النسائية” وصولًا إلى المنشِّطات الجنسية عمومًا، اليوم وبحضورهما أيضًا جرى الإعلان عن فقرة ثابتة ضمن البرنامج ستحمل عنوان “فوق الـ18 سنة” وتتطرق إلى مواضيع التربية الجنسية التي تهم شريحة كبيرة من المواطنين، وتمَّ تخصيص هذه الفقرة لموضوع نقيض عن الحلقة السابقة (المهدئات الجنسية بدل المنشِّطات)، وحضرت إلى جانب الطبيبين الآنسة كارول بعقليني لتدلي بشهادة في غاية الجرأة معترفة أنها تمتلك رغبة جنسية استثنائية تدفعها للممارسة بما يزيد عن الخمس مرات يوميًا، رغم كونها غير متزوجة، لكن مع شخص واحد تحبه، بينما غاب وسام زويط الذي ظهر في التقرير الخاص وهو يتحدث عن قدرته الاستثنائية على الممارسة يوميًّا، وكما في الحلقة السابقة أدلى الضيوف بآرائهم التي تناقضت بصورة واضحة بين وجهات النظر لدى الأطباء، خصوصًا حين انتقل الحوار من جانبه التقني إلى موقف المجتمع من العلاقات، ليصل مع د. كرم للقول إنه يعطي ابنته حقها بممارسة الجنس مع من تشاء إذا أرادت ذلك، فهو من حقها ودون قيود اجتماعية أو دينية.

سلامة الغذاء مجددًا.

مرة أخرى تكون سلامة الغذاء هي الهدف، وفريق البرنامج كانت له محطة عند محلات “السوبر ماركت” والأجبان واللحوم فيها بوجه خاص، وباعتبارنا هذه الأيام نعيش فترة الأعياد (الميلاد وراس السنة) كان لا بد، وعدا “اللحوم والأسماك” ضمن السوبر ماركت، الدخول إلى الملاهي ومراقبة حالة المشروبات الكحولية، ليتبيَّن أن بعض الزجاجات تحمل إشارة انتهاء الصلاحية منذ العام 2016 ورغم ذلك يتم تقديمها للزبائن.

الانتحار.

بعد التسجيل الذي انتشر حول “بونبونة” تؤدي إلى الانتحار وتحمل اسم “فراولة” وقد ذهب ضحيتها العديد من الشبان في مدينة صيدا (جنوب لبنان)، فريق طوني خليفة دخل منازل الشُباَّن الذين انتحروا، ليتبيَّن عدم صحة علاقة هذه الـ”بونبونة” بحالاتهم وأن ما يُقال عن هذه المواد المهلوسة ليس له علاقة بالصور المتداولة لسكاكر تشبه “حبة الفريز”، بل كل ما في الأمر أن مخدرًا من نوع “الترامادول” هو المعني ولمجرد أن لونه يشبه لون “الفريز” جرى التعارف عليه بين المدمنين والمتعاطين بكلمة “فراولة”، ومن منازل بعض الضحايا عاد الفريق بشهادات مؤثرة جدًا.

الأب طوني الخولي.

منذ بداياته كفنان كان ربيع الخولي (الأب طوني خولي اليوم) مثيرًا للجدل، اليوم  منحت السلطات الكندية الترخيص الرسمي لـ”جمعية روح الرب” لمزاولة مهامها الانسانية.
رئيس الجمعية الأب طوني الخولي أطلَّ للمرة الأولى عبر سكايب لشرح أهداف الجمعية والتي قال إنها “تهدف الى التبشير بكلمة الله ونشر المحبة والسلام، والعمل على مساعدة المحتاجين من دون تمييز بين جنس وعرق، وتقديم الرعاية الصحية والدعم لذوي المشاكل الاجتماعية والنفسية ومساعدة العائلات التي تعاني صعوبات ومعوقات مادية، ولا سيما لجهة ادخال اولادهم الى المدارس… الخول قال إن طلبات الانتساب من مختلف الدول للجمعية تجاوز الخمسين الف حتى الآن…

السجون والتعذيب.

في الحلقة الماضية كشفت شقيقة السجين محمد طالب عن تعرّضه للضرب خلال التحقيق معه في أحد “المخافر” قبل أن يتعرض لنفس التعذيب في سجن رومية مشيرة إلى وجود آثار ضرب على جسده. في هذه الحلقة، وبوجود المحامي منير الزغبي، تمت الإشارة إلى ردٍ من الجهات المعنية في قوى الأمن الداخلي ينفي الأمر، ويؤكد على وضع السجين غير السليم نفسيًّا من الأساس، ولضيق الوقت لم تتم تلاوة كامل الكتاب المرسل للبرنامج، بل الاكتفاء بملخص يوضح مضمون هذا الكتاب.

 

الوزير عبد الرحيم مراد.

كما أسلفنا كانت فقرة “عندي سؤال” لهذه الحلقة  مع الوزير عبد الرحيم مراد، والذي أُجريت معه مقابلة كاملة جرى عرضها وفيها العديد من الأسئلة التي كان بعضها محرجًا كما لفت ضيف البرنامج الوزير شربل، خصوصًا السؤال الأساس والمختار للرد عليه من قبل المشاهدين: لمن صوتك التفضيلي (السيّد حسن نصرالله أو المفتي عبد اللطيف دريان)، معتبرًا أن الخيار كان محرجًا للأسباب المذهبية المعروفة، خصوصًا وان رد مراد كان “السيد حسن نصرالله”…

أما بنتيجة الفرز ولكثرة الرابحين، جرى اختيار الفائزين الثلاثة بالقرعة وهم: ريما زين (500دولار نقدًا)، إيمان أمهز (1000 دولار من محمود قبلان للسجاد)، محمد حكيم (بطاقة سفر) من vip travel إلى أي دولة يختارها شرط أن تصل إليها “شركة طيران الشرق الأوسط” MEA.

 

تصوير فوتوغرافي: فريال نعمة

Contact us
Watta Al Museitbeh, Beirut-Lebanon
+961.1.303300 (205/207)

 

Print Friendly, PDF & Email
Share