الموقع الأول للدراما والموسيقى العربية

داليا والتجديد على الجديد

وحادثة وفاة بأزمة قلبية.

عبَّرت مهندسة الديكور والإعلامية اللبنانية داليا كريم عن حزنها العميق عقب وفاة مُسنَّة من قرية الشراونة (الواقعة في محافظة البقاع) كانت قد ظهرت معها في حلقة جديدة من برنامج “داليا و التجديد ” على قناة “تلفزيون الجديد” وشرحت فيها معاناتها مع أسرتها الصغيرة من الضائقة المادية التي تعانيها ما منعها بالتالي من تحسين منزلها قبل حلول فصل الشتاء.

داليا أكَّدت أنها عملت في قرية الشراونة في أوج التوتر الأمني الذي حصل قبل أيام، وزارت منزل السيدة المُسنَّة، وهي أم لأربعة أولاد و تعاني من مرض القلب وليس لديها القدرة للعلاج أو حتى الإقامة في منزلٍ يحميها مع بناتها من برد الشتاء القارس.. وقد باشر فريق عمل برنامج “داليا و التجديد” بمهمة إعادة ترميم البيت الصغيرة وفق معايير صحية عالية الجودة ولكن وحتى بعد العمل بسرعة قياسية لم تتمكن ربة المنزل من الاستمتاع ببيتها الجديد لأن ازمة قلبية أصابتها وأودت بحياتها.

داليا كريم أشارت إلى أن صدمة وفاة السيدة المُسنَّة تركت أثرًا على فريق العمل، الذي عمل “ليل – نهار” كي يرسم الابتسامة على وجهها المتعب وقالت داليا:

  • لاشك أن الخبر كان مُحزنًا، خصوصًا بعد الانتهاء من ترميم المنزل وإعادة تأثيثه.. رحمها الله لم تتمكن من الاستمتاع بإقامتها الجديدة التي حرصت على أن تكون غير عادية وتؤمن لها الراحة والأمان.
Print Friendly, PDF & Email
Share