الموقع الأول للدراما والموسيقى العربية

فضائح انتخابية في نقابة الصيادلة.

المفصولان صالح دبيبو وزياد نصّور

ينتصران على تياريهما.

وماذا قال دبيبو عن الداهية نصّور؟

 

لم تقتصر مفاجآت انتخابات ​نقابة الصيادلة​ في لبنان  بالأمس على التحالفات الهجينة التي حصلت في اللائحتين الرئيستين: لائحة “الاستقلال والنهوض النقابي” التي جمعت “التيَّار الوطني الحر” مع “تيَّار المستقبل” و”حزب القوات اللبنانية” ومستقلين، بوجه لائحة “لنقابةٍ فاعلةٍ ومنتجة” والتي ضمَّت كلًّا من “حزب الله” و”حركة أمل” و”الحزب التقدمي الاشتراكي” و”الجماعة الإسلامية” و”حزب الكتائب” و”حزب الطاشناق” ومستقلين…

المفاجأة الأبرز تمثَّلت بفوز عضوين (نقيبين سابقين للصيادلة) جرى فصلهما من تياريهما بسبب موقفيهما المعارض للتيارين نقابيًّا:

النقيب السابق زياد نصُّور، والذي ورد في بيان فصله من التيِّار التالي:

  • بعد إمعان الصيدلي زياد نصور في خرق الأنظمة الحزبية ومخالفته مجددًا لقرارات “التيار الوطني الحر” النقابية وإصراره على الترشُّح لعضوية مجلس نقابة صيادلة لبنان، قرر مجلس التحكيم في التيار بالإجماع فصل السيد زياد نصور من التيَّار وإلزامه بتسليم بطاقته الحزبية…. ويؤكِّد التيار أن الصيدلي نصور لا يمثِّل التيار بأي شكل من الأشكال ويدعو الصيادلة للاقتراع يوم الأحد 25 تشرين الثاني 2018 للائحة “الاستقلال والنهوض النقابي” برئاسة الدكتور محمد المرقباوي التي تضم مرشحي التيار الرسميين.

أما النقيب السابق (منسِّق صيادلة تيَّار المستقبل) المرشح صالح دبيبو فقد ورد في بيان إقالته من “تيار المستقبل”:

  • نلفت نظر الزملاء الصيادلة، إلى أن المرشح صالح دبيبو لا يتكلم ولا يمثِّل “تيار المستقبل” ولا تربطنا فيه أي علاقة تنظيمية، وأن ما يقوم به اليوم لا يَصب إلا في خدمة من يسعون الى النيل من وحدة التيار وانتصاراته النقابية، ولا سيما في نقابة الصيادلة التي ستبقى حمايتها وتطويرها في سلم أولوياتنا.

طبعًا تبقى المفاجأة الأساس هي بخسارة تحالف “الاستقلال والنهوض النقابي” ما يعني خسارة “التيارين” ومعهما “القوات اللبنانية” أمام لائحة “لنقابةٍ فاعلةٍ ومنتجة” برئاسة النقيب غسان الأمين بكامل أعضائها ومن ضمنهم: زياد نصور وصالح دبيبو… أما بقية الفائزين فهم: دوري بدورة، ماري غصوب، شوقي الشمَّاس، طوني يوسف، أيمن باز، زياد شحادة، كريكور سحاقيان وجو سلّوم.

يبقى أخطر ما كشفت عنه هذه الانتخابات والذي تمثَّل بكتابٍ- فضيحة، أرسله النقيب السابق دبيبو إلى رئيس تيار المستقبل سعد الحريري وفيه كلامٌ معيب ليس بحق زميله النقيب السابق نصوّر بل بحق الجسم النقابي عمومًا… ويقول هذا الكتاب الذي قام “تيَّار المستقبل” بتسريبه للإيقاع بين الحليفين الجديدين “نصّور-دبيبو”:

زياد نصور داهية يحرم السنة من أي منصب نقابي، وهو متواطئ مع “حزب الله” و”حركة أمل” لإيصال نقيب شيعي إلى نقابة الصيادلة…!

Print Friendly, PDF & Email
Share