الموقع الأول للدراما والموسيقى العربية

ضحايا حوادث السير إلى النصف

في اليوم العالمي للذكرى

===================

خاص أمواج:

تغطية وتصوير فريال نعمة

==================

تحت رعاية دولة الرئيس سعد الدين الحريري (رئيس المجلس الوطني للسلامة المرورية)، ممثلًا بمعالي وزير الأشغال يوسف فنيانوس أُقيم اليوم الثلاثاء 18/11/2018 اليوم العالمي لذكرى ضحايا حوادث السير، والذي تحييه سنويًّا الأمانة العامة للمجلس، بالتزامن  مع الذكرى العالمية المقرَّرة في الأسبوع الثالث من الشهر الجاري (تشرين الثاني نوفمبر) من كل عام..

بالمناسبة جرى تدشين “أكاديمية ألفا للتدريب على السلامة المرورية” في مقر أمانة سر المجلس في “الكرنتينا”، وتهدف الأكاديمية التي تُعتبر الأولى من نوعها في الشرق الأوسط، لنشر ثقافة مرورية تحمي السائق والراكب والمشاة، وخصوصًا الأطفال منهم…

أما التدريب فيشمل أيضًا مدربي السوق وخبراء السير والمحققين في قوى الأمن الداخلي وكل الشرائح المعنيَّة بالمرور.

افتتح حفل التدشين بكلمة الرائد ميشال مطران الذي اشار فيها إلى أن ضحايا حوادث السير هم غالبًا ضحايا طرقات كان من الواجب أن تكون أكثر أمانًا، وهم بالتالي ضحايا هذه الطرقات وضحايا مركبات كان من الواجب أن تُصنع أكثر أمانًا وأحيانًا هم ضحايا انفسهم وضحايا غيرهم من مستخدمي الطرقات.

أما كلمة  رئيس مجلس إدارة ألفا ومديرها العام المهندس مروان حايك فقد ركَّزت على مواكبة أعمال وأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة والتي  تتركز معها كل جهود العالم على خفض عدد ضحايا حوادث السير إلى النصف  مع العام 2030.

Print Friendly, PDF & Email
Share