طموحنا أن نتحول إلى منبر نقاش لبناني-عربي

شاكيرا من “إسرائيل” إلى لبنان

لإحياء مهرجانات الأرز

بدعوة من ستريدا جعجع

بعد أربعة أيام من زيارتها للكيان العبري، شاكيرا تصل إلى لبنان بدعوة من “رئيسة لجنة مهرجانات الأرز الدولية” النائب ستريدا جعجع.. وأغرب ما جاء في بيان الاستضافة أنه، وبعدما درجت اللجنة ومنذ انطلاقتها، على تكريم شخصيات ورموز وطنية لبنانية، قررت هذه السنة أن تكرّم لبنان ببعده العالمي من خلال المواقع الأثرية الخمسة المدرجة على لائحة التراث العالمي وهي: غابة الأرز، وادي قاديشا، بعلبك، جبيل، صور وعنجر، ومن أجل أن يأتي هذا التكريم بالمستوى الذي يليق بمكانة لبنان وبمهرجانات الأرز الدولية، وإيمانا  من رئيسة اللجنة النائب ستريدا جعجع بتوجيه رسالة سلام من الأرز ومن لبنان إلى العالم تقول فيها لكل المغتربين اللبنانيين وللأشقاء العرب، بأن يتوافدوا الى لبنان في الصيف المقبل، لأن بلدنا يتمتع بكامل المواصفات الأهلية لاستقبال السياح، اختارت النائب جعجع الفنانة العالمية شاكيرا (اللبنانية الأصل) لتحيي حفل افتتاح المهرجان وذلك يوم الجمعة الواقع فيه 13 تموز 2018.
طبيعي أن لا تهتم ستريدا جعجع لكون شاكيرا ستأتي من “إسرائيل” إلى لبنان، وطبيعي أن يكون جمهور مهرجانها هو من البيئة الحاضنة للتطبيع، الذي كانت “القوات اللبنانية” سبَّاقة إليه علنًا، أما اليوم ومع التحالف “القواتي السعودي” فقد باتت المسألة أكثر سهولة… لكن ماذا عن اللبنانيين الوطنيين… ماذا عن العروبيين وماذا عن “مكتب مقاطعة إسرائيل في لبنان” خصوصًا مع هذه الصور لشاكيرا منذ عدة أعوام أما تصريحاتها بعشقها لشيمون بيريز فحدِّث ولا حرج!

نكتفي بهذا المقطع:

أشادت المطربة الكولومبية شاكيرا بإسرائيل بشدة خلال زيارتها الجارية لها، واصفة الدولة العبرية بأنها أرض الحضارات، وأبدت سعادة بالغة بحضورها للقدس المحتلة ولقائها بالرئيس الإسرائيلى “شيمون بيريز” وتقبيله خلال افتتاح المؤتمر الرئاسي الإسرائيلى…

Print Friendly, PDF & Email
Share