طموحنا أن نتحول إلى منبر نقاش لبناني-عربي

المطران كيرلس بسترس

 

 

نعمل لأجل السلام

بينما العالم يتفنن في صناعة الحرب

 

استقبل متروبوليت بيروت وجبيل وتوابعهما لطائفة الروم الملكيين الكاثوليك المطران كيرلس بسترس أمين الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين المرابطون العميد مصطفى حمدان والأخوة أعضاء الهيئة، مقدمين له التهنئة بمناسبة حلول عيدي الميلاد ورأس السنة. بعد اللقاء، اعرب المطران كيرلس بسترس عن تفاؤله لهذا العام، مشيراً إلى أنه يجب ان نؤمن بصنع الخير ونعمل لأجل السلام في حين ان العالم اليوم يتفنن في صناعة الحرب وينشر الخراب، ولكن الله هو اله السلام والمحبة والخير لدى المسيحيين كما المسلمين والدروز. وأمل بسترس في أن يكون هذا العام في لبنان عام المودة والألفة بين أهلنا اللبنانيين وخاصة الأحزاب، لأن لبنان قائم على التعدد والتنوع والذي يجب احترامه داعيا اللبنانيين ان يحترموا بعضهم البعض لأن هذا ما تقوم عليه الديمقراطية بحفظ الاختلاف، مشيرا الى ان الأحزاب والطوائف في لبنان هي كالحديقة المثمرة في لبنان التي نتمنى ان تبقى دائماً مزهرة بتنوعها

من جهته، اعتبر العميد مصطفى حمدان ان كلمات سيدنا كيرلس بسترس تعطينا الأمل وبخاصة ان لبنان تمكن من الحفاظ على استقراره بالسنوات الماضية في ظل ما يجري في المنطقة من غيمة سوداء تحت مختلف المسميات والتي استخدام فيها الدين في المكان والموضوع الخاطئ. طلب حمدان بعد لقائه المطران بسترس من كل الأحزاب والقوى ان يقدروا العناية الالهية التي مكنتنا من تخطي كل المشكلات، مؤكداً ان الفرح الذي شهدناه في احتفالات الميلاد ورأس السنة ناتج عن وحدة اللبنانيين الذين نجحوا من خلال هذه الوحدة بالحفاظ على لبنان وبخاصة في تخطي الأزمة الأخيرة التي مررنا بها وكانت محكاً للوحدة الوطنية

Print Friendly, PDF & Email
Share