الموقع المتقدِّم للدراما والموسيقى العربية

بالفيديو/ سالم زهران وأسعد بشارة أهانا نفسيهما والجمهور قبل ان يعتذرا

عراك وشتائم واتهامات وقطع البث في تلفزيون المنار

 

ما حصل قبل دقائق على شاشة المنار بين سالم زهران وأسعد بشارة أقل ما يقال فيه أنه كان معيباً بحق كل لبناني وليس كل إعلامي، أما ما عادت إدارة تلفزيون المنار وأنجزته بعد كل ما حصل وبمبادرة من الإعلامي عماد مرمل يكاد يكون إنجازاً، لناحية إعادة الاحترام للمشاهد أولاً وأخيراً، هذا المشاهد الذي أُهين من قبل الطرفين، ولكن إذا كان لا بد من موقف لنا فيما حصل ومن يتحمل المسؤولية الأكبر، فنقول بكل موضوعية أن زهران يتحمل المسؤولية الأولى وهو الذي كان أكثر استفزازاُ، وهو الذي أوصل الأمور إلى ما وصلت إليه، وهذا يكاد يكون علامة فارقة له كونه لا يحتمل الرأي الآخر، رغم أنه تربية مؤسسة حزبية عقائدية يتسم أهلها بعكس ما يظهره زهران وأظهره اليوم…

أما ما تجاوز فيه أسعد بشارة كل استفزازات زهران فهو الشتيمة المباشرة والسوقية التي عاد ليعترف بأنها ليست من أطباعه فاعتذر عنها من الجمهور، وهكذا فعل زهران… باختصار  سالم زهران وأسعد بشارة أهانا نفسيهما أولاً والجمهور ثانياً قبل أن يعتذرا.. ونحن تقبلنا الإعتذار عسى أن يستفيد الجميع مما حصل.

ولمن فاته ما جرى فالخبر يقول باقتضاب أن عراكاً حصل  بين سالم زهران واسعد بشارة بوجود عماد مرمل الذي استضافهما في برنامجه “حديث الساعة” عبر قناة المنار، بدأ بإلقاء مرمل كوب الماء على بشارة ثم كاد الأمر أن يصل للعراك بالأيدي بعد توجيه شتيمة بذيئة من بشارة أعقبت اتهامه بالعمالة من قبل زهران، الأمر الذي أدّى إلى وقف البث، لتتم بعدها معالجة الأمر، وعودتهما للاعتذار والمصافحة
.

Print Friendly, PDF & Email
Share