الموقع المتقدِّم للدراما والموسيقى العربية

الجنسيات الأكثر أماناً بالقيادة في الإمارات.

 

باكستان تراجعت وبورما حلَّت محلها.

ولبنان غائب عن التصنيف.

 

في تقرير حول أفضل السائقين في الإمارات العربية المتحدة، بعد تقرير العام الماضي الذي أشار إلى أن السائقين الباكستانيين هم الأفضل على الطرقات لدى الجنسين. تربع السائقون من بورما/ميانمار على مرتبة الأفضل في الطرقات بأقل نسبة حوادث وهي 2.5 بالمئة.

وكان تقرير عام 2020 قد وجد أن السائقين الباكستانيين قد حلّوا في المركز الأول بالدولة، مع قيام 2.5 بالمئة منهم فقط بتقديم طلبات تعويض لدى شركات التأمين خلال الشهور الـ12 الماضية. لكن بشكل مفاجئ، وفي العام 2021، أخفق السائقون الباكستانيون في الدخول إلى لائحة الجنسيات الخمس الأولى مع ارتفاع معدَّل المطالَبات لديهم إلى 9.2 بالمئة. ومن التغييرات البارزة الأخرى في التصنيفات هي تلك التي تتعلّق بالسائقين الفليبينيين، حيث قام 3 بالمئة منهم فقط بتقديم طلبات لتعويضات التأمين في العام 2020، بينما بلغت النسبة 11 بالمئة في 2021.

أما السائقون السوريون والأردنيون فقد حافظوا على مواقعهم بثبات مع ارتفاع عدد السوريين إلى 10.6 بالمئة والأردنيين إلى 10.8 بالمئة خلال الشهور الـ12 الماضية.

أما الجنسيات الخمس الأولى مع العدد الأقل من مطالَبات التعويضات التأمينية لكل عميل فهي من ميانمار (2.5 بالمئة)، سلوفينيا (3.5 بالمئة)، جمهورية الدومينيكان (4.4 بالمئة)، ترينيداد وتوباغو (5.3 بالمئة) وبوليفيا (5.6 بالمئة).

وبالنسبة للجنسيات الخمس التي حلّت في المراتب الأخيرة ضمن التحليل مع النسبة الأعلى من مطالَبات التعويضات لكل عميل مؤمَّن، فقد شملت السائقين من الفليبين (11.6 بالمئة)، مصر (11.2 بالمئة)، الهند (11.1 بالمئة)، الأردن (10.8 بالمئة) وسوريا (10.6 بالمئة).

الغريب أن التقرير قام بتغييب اسم لبنان نهائيًّا من التصنيفات، علمًا أنه وحسب الصور البيانية يقع في تصنيف أقل سوءًا بين المملكة المتحدة وباكستان بنسبة 9.2 بالمائة ضمن تحليل مطالبات التعويضات… أي التصنيف الأخير…

Print Friendly, PDF & Email
Share