الموقع الأول للدراما والموسيقى العربية

ناديا لطفي من مستشفى المعادي العسكري

تهنئ بالعام الجديد.

وأبو مازن يمنحها وسام القدس.

==================

مكتب القاهرة: عفت عزمي

==================

فاجأ الرئيس الفلسطيني محمود عباس (أبو مازن) الفنانة المصرية نادية لطفي بزيارة لها في مستشفى المعادي العسكري -القاهرة حيث تخضع لجلسات علاج طبيعى من آلام في العظام، وتجلَّت أهمية الزيارة بتقليد الرئيس الفلسطيني الفنانة المصرية، المعروفة بمواقفها القومية والإنسانية تجاه القضية الفلسطينية، النجمة الكبرى لوسام القدس..

الرئيس الفلسطيني هنَّأ الفنانة العربية بعيد ميلادها، الذي صودف أنها كانت قد احتفلت به أخيرًا داخل المشفى بمشاركة عددٍ من الفنانين إضافة لوزيرة الثقافة المصرية الدكتورة إيناس عبد الدايم، والتي بدورها قدَّمت لها أيضًا جائزة الدولة التقديرية لمواقفها الوطنية والإنسانية، واعتبارها إحدى ايقونات السينما المصرية.

من جهتها قالت نادية لطفى:

  • تعرَّضت فعلًا لأزمة كبيرة وقوية جدًا، لكن الحمد لله برعاية الأطباء والممرضات اللي أنا معاهم، اتحسنت جدًا ورجعت أحسن من الأول، واتطمنوا، وأي حاجة هتحصل هنبلغكم بيها، ربنا يدينا العمر ويدينا كمان السعادة، وتبقى سنة جميلة علينا كلنا.

ورد ذلك ضمن رسالة صوتية أرسلتها لطفي إلى موقع “اليوم السابع” المصري وتابعت:

  • الإخوة والأحبة أهنيكم بالأعياد الحلوة اليومين دول والسنة الجديدة إن شاء الله تكون سنة سعيدة على كل الأحبة، ويحققوا أحلامهم، وتبقى سنة الحلم الجميل.
Print Friendly, PDF & Email
Share