الموقع الأول للدراما والموسيقى العربية

بالفيديو/ أسامة سعد وصهيب حبلي

يتفقان في الاستراتيجيا

ويخوضان التحدي في كرة الطاولة

أدَّى أمين عام التنظيم الشعبي الناصري الدكتور أسامة سعد صلاة الجمعة في مسجد سيدنا إبراهيم في القرية شرق صيدا، وذلك خلال زيارة خصَّ بها إمام المسجد الشيخ صهيب حبلي.

وبعد الصلاة كان لقاء بين الدكتور سعد، حيث تم التداول بآخر المستجدات على الساحة المحلية، لا سيما الاستحقاق الانتخابي المقبل، حيث أشار الدكتور سعد الى أن صيدا ستبقى وفية للنهج الوطني المقاوم، مشيرًا إلى أن الانتخابات هي محطة من أجل تثبيت هوية صيدا وانتمائها الوطني، بعيداً عن لعبة المصالح السياسية والصفقات والسمسرات التي تأتي على حساب صيدا وأبنائها.

من جهته رحَّب الشيخ حبلي بالدكتور سعد ولفت الى أن صيدا بحاجة الى قامات وطنية تمثِّلها، مضيفاً بأن الدكتور سعد خير من يمثل أبناء صيدا فهو نصير الفقراء والمحرومين، وهو ابن بيت سياسي ووطني له رصيده الكبير في النضال، والتضحية والعطاء من أجل صيدا خاصة ولبنان عامة.

وبمناسبة ذكرى الإسراء والمعراج كان توافق بين الطرفين على الصعيد الاستراتيجي، من خلال التأكيد المشترك على أن فلسطين هي بوصلة الأحرار والشرفاء، وهي وجهة المقاومين الذين يبذلون الأرواح والدماء من أجل القدس والأقصى وكل ذرة تراب من فلسطين المحتلة، كما شدَّدا على رفض أي عدوان يستهدف سوريا أرضًا وشعبًا وجيشًا لأنه يشكل امتدادً للحرب الكونية التي تتعرض لها سوريا منذ سبع سنوات، حيث استطاعت دمشق وحلفاؤها أن تنتصر على الإرهاب وتحبط المشروع الذي كان يستهدف سوريا ووحدتها، وأشارا أنه، وبعد فشل الوكيل الإرهابي، نرى العدو الأصيل ممثلًا بأميركا وإسرائيل ومعهم بعض الدول العربية يسعون الى عدوان مباشر على سوريا التي ستبقى عصية على المؤامرات وستخرج منتصرة مجدَّدًا.

خلال الزيارة جرى لقاءٌ تمثَّل بالطرافة في التحدي بممارسة لعبة كرة الطاولة Ping Pong حيث تجمَّع عدد كبير من المواطنين مرحبين بالروح الرياضية التي تحلَّى بها الطرفان.

 

 

Print Friendly, PDF & Email
Share