الموقع المتقدِّم للدراما والموسيقى العربية

حركة الشعب تصحح الخطأ بحق بيروت

جادة عهد التميمي محل جادة الملك سلمان

واستعادة العاصمة  لوجهها المقاوم

في مبادرة أرادت تصحيح الخطأ الكبير الذي حصل بحق العاصمة بيروت من خلال إطلاق اسم الملك سلمان بن عبد العزيز على أحد شوارعها (شارع ميناء الحصن) قامت “حركة الشعب” التي يرأسها المرشح عن بيروت إبراهيم الحلبي بتنفيذ ما قالت عنه إنه: المرحلة الأولى من حملة “إعادة هوية بيروت” عبر تغيير أسماء شوارعها لأسماء أولئك الذين دافعوا عن كرامتها وثقافتها وعزتها وعروبتها. وكانت أولى هذه المبادرة نزع اسم “جادة الملك سلمان بن عبد العزيز” ليحل محلها اسم “جادة عهد التميمي”، عملية التصحيح هذه لم تقتصر على نزع عار “جادة سلمان” بل استُتبعت بـ”شارع الجنرال ديغول”، والذي أصبح “شارع الأسير جورج إبراهيم” وهو المقاوم الأسير في أحد سجون فرنسا،  أما “شارع باريس” افتحوَّل إلى  “جادة الشهيد القائد وديع حداد”، و”شارع كنيدي” تحوّل إلى “جادة الشهيدة دلال المغربي”، وشارع فردان “جادة المقدم الشهيد نور الدين الجمل”.

Print Friendly, PDF & Email
Share