الموقع المتقدِّم للدراما والموسيقى العربية

مهزلة إطلاق سراح الحجاج اللبنانيين تشبه مهزلة إختطافهم

المهزلة الدولية مستمرة حتى صباح السبت

وماذا عن بقاء الحاج عباس شعيب مخطوفاً

 

حتى هذه الساعة لم يتم إطلاق سراح الحجاج اللبنانيين المخطوفين بالرغم من تعيين عشرات المواعيد لوصولهم، وبالرغم من عشرات الأعذار مرة بتأخر الطائرة، ومرة لكونها قادمة من قبرص ولا بد أن تأتي من لبنان، ومرة بسبب جوازات السفر، أو التحقيق معهم، أو معاينتهم طبية، ليأتي أخيراً من يقول وعن لسان مصدر من المعارضة السورية أنهم ما زالوا لدى المعارضة وأن هناك نية لتسليمهم إلى تركيا بعد وقت قليل…

هذا الكلام ورد بعد منتصف الليل وبعد ساعات من تبادل التهاني والشكر لتركيا وأوغلو وأردوغان وسعد الحريري وطائرته وما شابه…

إنها مهزلة بالفعل… وصل المخطوفون صباح اليوم السبت كما وعد وزير الداخلية مروان شربل لتهدئة الناس منذ لحظات،  أو لم يصلوا فالمهزلة الدولية هذه المرة مستمرة ، حيث لم نعلم لماذا خُطفوا ولا لماذا أُطلق سراحهم، ولمصلحة من، وعلى اية أسس و… “وكل مهزلة وأنتم بخير”…

نذكر أخيراً أن بعض الأوساط ذكرت أن منظِّم الحملة الحاج عباس شعيب بقي بعهدة الخاطفين وهذا ما يعيق عودة بقية الحجاج الذين رفضوا العودة بدونه….

 

Print Friendly, PDF & Email
Share