الموقع المتقدِّم للدراما والموسيقى العربية

جيهان فارس

هل تكرر  تجربة رولا يموت مع هيفاء وهبي

 وتفتح معركتها مع شقيقتها ميريام فارس

 

كتب وليد باريش :

01

     021   الخبر “الطازة والسخن” والجديد يقول بأن المغنية المثيرة للجدل الدائم ميريام فارس مشغولة من رأسها حتى أخمص قدميها بمراقبة دقيقة وحاميه لظاهرة طغيان اسم جيهان فارس الشقيقة الصغرى لميريام على كل الأسماء المنافسة في لبنان والبلاد العربية ، الأمر الذي يذكرنا بالصراعات المخفيّة والمكشوفة والعلنية بين هيفاء وهبي وأختها رولا يموت!

        ميريام تحاول بكل الطرق الممكنة تخطي هذه العقبة قبل أن تصل على ألسنة وأقلام أهل المواقع والصحافة – كما أفاد بعض المقربين- وتحاول قدر الإمكان تجاهل الأخبار والصور اللافتة للنظر التي بدأت تغرو مواقع التواصل الاجتماعي وموقع استغرام الخاص بجيهان بالإضافة الى أخبارها ونشاطاتها الفنية وغير الفنية، و”من تحت لتحت” ميريام تستغرب صعود نجم جيهان بهذه السرعة واستمراره صاعداً على نحو يشكل خطراً عليها وبالتالي يحجب الأنظار عنها!

        كلنا نعرف ان ميريام هي الأقوى جماهيرية والأسطع نجومية وهذا ما يدعو للاستغراب من خوفها 2بزوغ نجم جيهان على هذا النحو!

        وكلنا نعرف ان ميريام في مصر ولبنان ومعظم البلاد العربية رقماً محظوظاً ومعقولاً ويلزم جيهان الكثير من الصور والأخبار الصادمة لتحل مكانها!

        ويقال إن ميريام من تحت الطاولات تتجنب الحديث عن جيهان في مقابلاتها الصحفية والتلفزيونية لأنها تنافسها بالجمال والجاذبية وبمقدورها خطف الأضواء منها ولأنها تتفوق بجمالها من حيث الملامح والوجه الناعم والجسد الرشيق والشعر الأسود المالس واعتمادها آخر صيحات الموضة، وهذا ما حاولت ميريام نفيه تماماً مؤكدة أنها وجيهان أكثر من إخوة وأصد قاء!3

        ويُقال وعلى ذمة الراوي أن ما أثار حفيظة ميريام واثأر ضجة كبيرة هو مقاطع “الفيديوهات القصيرة” التي تنشرها جيهان عن قصد وهي تغني بغنج ودلال، الأمر الذي أعجب الكثيرون بصوتها العذب وموهبتها الكبيرة فانهالت التعليقات المشجعة على المقاطع وطالبها البعض بإصدار أغنيات خاصة بها تتماشى مع صوتها الجميل، فيما تساءل البعض عن السبب الذي يمنعها من اقتحام عالم الفن والموسيقى والغناء والتمثيل لأنها تتمتع بالمواصفات المطلوبة للنجومية، والبعض الأخر الخبيث اتهم ميريام فارس بمحاربة أختها وإبعادها عن الساحة الغنائية اللاعبون بالنار لاحظوا انزعاج ميريام التام كلما سألها احد الصحفيين عن جيهان وإذا كانت بالفعل تشكل لديها عقدة نجومية ومنافسة عالية الوتيرة، وهذا ما تحاول ميريام أن تنكره وتنكر وجود أي خلافات ودائماً تُشير إلى العلاقات الجيدة التي تجمعها معاً!

  4      من هي جيهان؟

        جيهان فارس تخرجت من الجامعة الاميركية وتخصّصت بالتصوير “الفوتوغرافي”، وتُمارس رياضة “اليوغا” وتتميز بشخصيتها العفوية والمرحة ويُقال أنها متعلقة تماماً بأفراد عائلتها !

        ويبقى أن ننتظر لنرى هل تُعيد جيهان فارس ما تفعله رولا يموت مع هيفاء وهبي، أم إن الأمر سينتهي على الطريقة اللبنانية “بتبويس اللّحى” ويقفل عن الموضوع نهائيا “ويا دار ما دخلك شر؟”!!!5

Print Friendly, PDF & Email
Share