بواسطة admin فى 19 - November - 2012 لايوجد تعليق

 وجهة نظر :


جويل: لست مستعجلة لأدوار البطولة!

 =============

كتب وليد باريش:

… صدقوني، كنت قد سلّمت أمري إلى الله، وإقتنعت أن زمن الممثلات الجيدات قد تبخر تماماً بعد أن طغى الغزو الكبير للدمى المتحركة من ملكات جمال وعارضات أزياء ولقيطات غرف النوم بفضل شركات إنتاج هذا الزمن وأصحابها من عشّاق الصدور النافرة والسيقان المفتوحة على كل الثورات والإحتجاجات والإعتصامات والإحتمالات والتخيلات!

وصدقوني مرّة أخرى أنني حاولت مراراً و”غصب عني” تقبّل هذه الوجوه الطارئة على مسلسلاتنا وبرامجنا بكلّ ما تحمله من سخونة في الأداء “السريري وعبطات وراء الكواليس وغرف الكونترول” وبرودة في الأداء التمثيلي ، لأزيل من ذاكرتي وجوه معظم سياسييّ الإنعزال الفكري ومناصري شيوخ الخطابات الغبيّة التي تشبه تفكير محركهم الضيّق والمأجور إلى أن لفتت إنتباهي الممثلة جويل داغر!

وصدقوني أيضاً وأيضاً وللحقيقة أعترف أنني تعمّدت أن لا أكتب عن هذه الصبيّة الجميلة الاّ بعد متابعة أعمالها التلفزيونيّة “عصر الحريم،لونا، أجيال، وأخيراً باب ادريس”!

و… أعترف أنني تعمّدت متابعتها بدقّة في كلّ مشاهدتها وحواراتها ومخارج حروفها وردات فعلها ومعايشتها لأدوارها كما تابعت تصريحاتها القليلة لبعض وسائل الإعلام ، لأكتشف و”عن جدّْ” أنها إمرأة جميلة جداً من الداخل وممثلة جميلة جداً من الداخل والخارج!

و”إنها بتفهم” وتستطيع أن تميّز بين متطلبات الدور ومتطلبات الجمال، وتفهم أن “لشبوبيتها” دورها خارج عين الكاميرا و”Order” المخرج!

تقول جويل وتحديداً في هذا الموضوع أنه يفتح الطريق السريع للوصول إلى الكاميرا، ولكن تبقى للموهبة دورها الأساسي التي تضمن الإستمراريّة للممثل في عمله وتطوره في مهنته، زيادة على ذلك “الكاريزما” التي من شأنها إيصاله إلى قلوب الناس والعامل المساند لوصوله إلى الشهرة!

وتقول أنها تؤدي الأدوار التي يعجبها نصها، لأن القصّة مهمّة جداً لها وأنها لا تهتم بحجم ومساحة الدور، لهذا قد قبلت المشاركة في الكثير من الأعمال بدور ثانويّ ولكنّه مؤثر في صلب الحبكة الدراميّة!

ولأنها قويّة وواثقة من فنها فقد صرّحت أن هناك الكثير من أدوار البطولة النسائيّة التي مرّت مرور الكرام لدى المشاهد، وخير دليل ما نشاهده من بطولات لمسلسلات محليّة منذ فترة وحتى اليوم، كما أن هناك الكثير من الأدوار الجانبيّة ترسّخت في ذاكرة الجمهور ووجدت صداها الطيب ولكن المطلوب أن يتطوّر الممثل في المهنة ويعمل على عدم الإكتفاء بما يؤديه!

لا تنكر جويل أنها إعتذرت عن لعب دور “هويدا” في مسلسل “الشحرورة” ودور آخر في “الغالبون”، ليس لطبيعة الدور مطلقاً بل من باب الإلتزام وإحترامها للعمل الذي تصوّره حين كانت تؤدي مشاهدها في “باب ادريس”، وبالتالي لا تريد بالمقابل أن تختلط لديها الشخصيات المتناقضة أو أن تؤثر على أدائها ولو بنسبة ضئيلة!

أما عن بدعة المشاهد الجريئة التي صارت ملازمة للمسلسلات المحلية تحت عنوان الواقعيّة وصور من الحياة والمجتمعات لا تترددّ جويل بالإفصاح أنها ترفض القبلات أياً كان شكلها ونوعها، وخصوصاً الحميمة يعني” Bouche à Bouche “، وتعتبر رفضها هو موقف لا تحيد عنه، لأنها بكلّ بساطة ليست قادرة على تجّسيد هذه المشاهد مهما كانت تخدم النص والحبكة (الذريعة التي يتلطّى خلفها الكاتب والمخرج والمنتج لتصوير المشاهد الحمراء وما بعد المشاهد الحمراء…)!!!

ولمـــاذا؟

لأنها قولاً وفعلاً تشعرها هذه المشاهد بالكثير من الحياء، هذه من جهة ، ومن جهة أخرى سيحصرها المنتجون بهذه الأدوار لتصبح ملازمة لها كما يحصرون ممثلات معروفات اليوم!

وهكذا “وبدون جميلة حدن” يبدو أن جويل تتحرّك من خانة الأدوار الثانيّة إلى خانة الأدوار الأولى بهدوء _ دورها عُلا في “باب ادريس” ، لأنها تدرك تماماً أن مسافة الخمس سنوات (خريّجة معهد الفنون  - الجامعة اللّبنانيّة عام 2008) لست بزمن طويل للوصول إلى تحقيق الشهرة، فهي غير مستعجلة لأن الأمور تأتي في أوقاتها حيث تحقيق النجاح درجة درجة تحصد الفرح- وهذه المشاعر تفتقدها من تقفز السلّم دفعة واحدة!

لهذا أقول لكم:

-         تذكروا معي، هذا الأسم جويل داغر!

تذكروا معي هذه الممثلة الصاعدة إلى النجوميّة

وإلى الأدوار الأولى بسرعة 500 حصان وأكثر…!!!

Print Friendly
Share
التصنيفات: فنون, نقد

اترك تعليقاً

id and name changed to block remote comment spam bot

CAPTCHA Image
*

سياسة

00

جوزيف أبو فاضل يضع النقاط ع

من حوار اليوم في"OTV"  لبنان إلى حوار اليوم على الفضائية السورية الإسلام الداعشي يتحكم ...
00

لقاء الأحزاب الوطنية يهنئ و

زمن الهزائم قد ولى تجمع العلماء المسلمين يدعو إلى إطلاق يد الجيش لمواجهة الخطر ...
00

من يلجم أكاذيب الحلبي ومن خ

 عفواً حكمت ديب "كلام علوش مش بييضحك.. بيخـ..." ==============  كتب: مالك حلاوي ============== منذ بداية ...
000

القنابل المضيئة تغطي سماء ا

  ما تزال القنابل المضيئة تغطي سماء الجنوب(من كفركلا وبرج الملوك وديرميماس وصولاً ...
00

صاروخ على شمال فلسطين

صاروخ على شمال فلسطين وصفارات الإنذار تدوي هذه اللحظات تسمع في هذه اللحظات صفارات ...
... المزيد

اعلانات