الموقع المتقدِّم للدراما والموسيقى العربية

أيام قرطاج السينمائية تكرِّم المنتج صادق الصبّاح

 

وجائزة باسمه في الدورات المقبلة.

خلال انعقاد الدورة الثانية والثلاثين من “مهرجان أيام قرطاج السينمائية”، والتي ستحمل شعار “نحلم.. لنحيا”، وتنطلق في 30 أكتوبر/ تشرين أول الجاري وتمتد لغاية السادس من نوفمبر/تشرين الثاني 2021، في تونس أُعلن اليوم عن تكريم المنتج اللبناني صادق الصبّاح “استنادًا إلى مكانته على خريطة السينما العربية في حقل الإنتاج التلفزيوني والسينمائي والتوزيع والذي يمثّل في عالم الدراما التلفزيونية والسينما من خلال شركته تاريخًا متواصلًا من العمل عربيًّا ولبنانيًّا، منذ أكثر من ستين عامًا،  كما ورد من إدارة المهرجان التي يرأسها المخرج رضا الباهي.

تكريم المنتج اللبناني صادق الصبَّاح سوف يترافق مع إعلان جائزة خاصة باسمه في الدورات المقبلة بقيمة 15 ألف دينار تونسي .

وصرّحت وزارة الثقافة التونسية بالاتفاق مع جميع أعضاء الهيئة المديرة لمهرجان “أيام قرطاج السينمائية” أن المنتج اللبناني صادق الصبّاح يشكّل إضافة كبيرة الى المهرجان.

ويعقد الصبّاح على هامش المهرجان ندوة خاصة بمستقبل الدراما والسينما على المنصات العربية والعالمية التي يتابعها الملايين. ويقدّم عرضًا ضخمًا لهذه الصناعة التي باتت سندًا أساسيًّا للاقتصاد في عددٍ من الدول العربية وأبرزها لبنان.

والجدير ذكره أن الصبّاح الذي سبق وكرّمته مهرجانات لبنانية وعربية عدة لإنجازاته الكبيرة، ونجاحاته في هذه الصناعة، وسّع دائرة إنتاجه الدرامي أخيراً نحو الدول المغاربية، وهو المعروف بأنه أنتج ووزّع عددًا من الأفلام السينمائية المصرية واللبنانية والتونسية، والتي فازت بجوائز دوليَّة في مهرجانات عالمية: وكان آخرها في الأعوام القليلة الماضية: “سكر بنات- كراميل” للمخرجة نادين لبكي، و”مولانا” للمخرج مجدي أحمد علي عن رواية لابراهيم عيسى، و”زهرة حلب” لرضى الباهي، الذي تم تصويره في تونس من بطولة هند صبري ، دون أن ننسى عمله الأخير في إطار الخيال العلمي من خلال مسلسل عالمي يرتقي إلى مستوى الأعمال الهوليودية  بعنوان   HELLS GATE- باب الجحيم يقع في ثماني حلقات حافلة بأقصى أنواع التشويق.

 

Print Friendly, PDF & Email
Share