الموقع المتقدِّم للدراما والموسيقى العربية

أبو سليم يتلقى لقاح كورونا

 

وكلمة مقتضبة من قامة إنسانية وفنيَّة.

 

لأنه قامة عالية من قامات لبنان الثقافيَّة والفنيَّة، وباعتباره أحد أكبر المؤسسين للحركة الدرامية التلفزيونية في لبنان، بعد مسيرة مسرحية وإذاعية وسينمائية طويلة له، ويكفي القول إنه أول من قدَّم على الشاشة الصغيرة في لبنان أعمالًا درامية مباشرة على الهواء، ولأنه قامة إنسانيَّة كبرى، استحق الفنان الكبير صلاح تيزاني مؤسس “فرقة أبو سليم”، وصاحب الشخصية التي كادت تطغى على اسمه “أبو سليم”، استحق فناننا الكبير ابن الثلاثة وتسعين عامًا أن يكون ثاني شخصية تتلقى لقاح كورونا في مستشفى بيروت الحكومي، بعد “رئيس قسم العناية الفائقة” في المستشفى الدكتور محمود حسّون، وأول من يتلقى اللقاح بعيدًا عن الطاقم الطبي والصحي في لبنان.

أبو سليم أطال الله لنا بعمرك واعطاك الصحة والعافية لتبقى علامة فارقة من علامات الحضارة والمحبة والعطاء، ولتبقى ضحكتك متوازية مع الضحكات التي أمتعتنا بها على مدى عقودٍ من الزمن…!

صلاح تيزاني وفي كلمة مقتضبة له من مكان الحدث قام بتشجيع الناس على تلقي اللقاح المضاد لكورونا كوسيلة لا بد منها لحماية المجتمع اللبناني من الوباء.

Print Friendly, PDF & Email
Share