الموقع المتقدِّم للدراما والموسيقى العربية

طوني خليفة الموسم الثالث الحلقة العاشرة.

 

 

اللقاح لا يقتل بل الوباء هو القاتل.

وليس هناك من كوفيد 20 بعد كوفيد19.

حواجز بين الطاولات وإجراءات احترازية للسهر خلال الأعياد.

وماذا عن المبادرة الفنيَّة بصوت ملحم زين

 للتوعية من وباء كورونا.

 

رسالة طوني خليفة في هذه الحلقة كانت موجَّهة لوزير الداخلية العميد محمد فهمي بعد إعلانه قبل ساعة من دخول الأستوديو أنه يعد الناس وأهل الضحية المصوِّر العسكري جوزيف بجاني، الذي قُتل قبل ساعات بظروف غامضة، أن قوى الأمن سوف تتمكن خلال مدة أقصاها 48 ساعة من اكتشاف الجاني أو الجُناة، والرسالة هي نصيحة للوزير أن يعطي نفسه وقتًا أطول حتى لا يقع بما وقع به كثيرون غيره من وعود لم تتحقَّق خلال سنوات لا ساعات.

 

مبادرة فنيَّة للتوعية حول كورونا.

إنطلاقة الحلقة كانت مع مبادرة إنسانية جمعت بين شركة الصبّاح إخوان ووزارة الداخلية، ممثلة بمستشارة دولة رئيس الحكومة للعلاقات العامة السيدة ليلى حجازي جعفر، وبالتعاون مع “اللجنة الوطنية للكورونا”، مبادرة قامت على تصوير عمل فني غنائي “فيديو كليب” يهدف إلى التوعية من عواقب انتشار “كوفيد19″، بالإضافة إلى حث المجتمع على الالتزام بالمعايير والإجراءات للحدِّ من انتشار العدوى… الأغنية بصوت النجم ملحم زين، وهي من كلمات الشاعر نزار فرنسيس وألحان وتوزيع ميشال فاضل… وقد شارك في هذا “الفيديو” الهادف الممثلون: عبدو شاهين، ختام اللحام، عصام الأشقر وجوي سلامة، تحت إدارة المخرج سام كيال وإنتاج شركة الصبّاح إخوان…  طوني خليفة استضاف المستشارة السيدة جعفر والممثل عبدو شاهين، حيث جرت الإضاءة على هذه المبادرة التي سيراها الجمهور عبر “فيديو كليب مميَّز” على كل الشاشات اللبنانية ليلة الأربعاء لمناسبة الميلاد المجيد.

جراحة على الهواء لبسام براك.

جراحة من نوع آخر في الرأس خضع لها الإعلامي اللبناني بسام برّاك أغرب ما فيها أنها تمت أمام عدسات الكاميرا، وهو ما يُعرف أكاديميًّا بتقنية الجراحة الواعية. دنيز براك – زوجة الإعلامي براك، وبعد عرض الفيديو الخاص بالعملية، تحدثَّت عن بعض تفاصيل الجراحة الدقيقة التي خضع لها زوجها وذلك للتخلص من ورم في الدماغ، في مستشفى كليمنصو على يد البروفيسور يوسف قمير، مؤكدة أنه استمر في الكلام والتواصل مع الطبيب والمحيط بمن فيهم الطاقم الطبي خلال الجراحة، وقامت بطمأنة محبي الزميل الإعلامي براك على صحته بعد هذه الجراحة غير التقليدية مشيرة إلى أنه يتابع البرنامج الآن وهو مستقر صحيًّا.

دجاجة حسين السرتوني.

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأسبوع الماضي بفيديو الطفل حسين الشرتوني وهو يطالب بدجاجة أهداها إياه والده، وقد هربت منه باتجاه السياج الحدودي مع العدو، حيث قام جنوده بإطلاق النار في الهواء لإخافته لكنه أصرَّ على صرخته “بدي دجاجتي” التي تحوَّلت إلى هاشتاغ تفاعل معه الناس من كلِّ حدبٍ وصوب، حتى أن العشرات قاموا بتقديم عشرات الدجاجات لحسين (وصل العدد لحدود المائة دجاجة إضافة إلى خروف) لكن حسين أصرَّ على أنه، حتى ولو حصل على ألف دجاجة لكنه سيبقى يطالب بدجاجته، ليرد عبر برنامج “طوني خليفة” على سبب إصراره هذا بأنه يعود لكون العدو قد انتزعها منه بالقوة.. حسين الشرتوني  كان ضيف البرنامج من بلدته ميس الجبل، يقابله من منطقة البقاع النائب السابق إميل رحمة والذي كان قد قام بزيارة إلى منزل حسين وأهداه “دجاجتين وديك” أرسلها له أحد أصدقاء النائب، الذي شرح المعاني الخفيَّة لهذه القضية والتي تتجاوز بكثير الكلام عن مجرد دجاجة قام العدو بالاستيلاء عليها وهو الذي ما يزال يستولي على الكثير من أراضينا ومن بينها أراضٍ لبلدة ميس الجبل الجنوبية حيث لا يبعد منزل الشرتوني عن الشريط الحدودي (كما رصدت كاميرا البرنامج) أكثر من ثلاثين مترًا، بينما تؤكد أوساط البلدة الرسمية أن هناك مئات الأمتار تابعة للبلدة تقع في الجهة المقابلة للشريط.

كورونا

بحضور د. غسان دبيبو – رئيس مركز أبحاث الأمراض المعديَّة في مستشفى الجامعة الأميركية داخل الأستوديو، يقابله عبر Zoom د. محمد علامة – من المدينة الطبيَّة في ولاية بنسلفانيا، والمتخصص في علم الأمراض الجرثومية من “جامعة بنسلفانيا” في الولايات المتحدة الأمريكية، جرى طرح العديد من القضايا المستجدة حول وباء كورونا، وفي مقدمها  ما جرى تداوله عن انتشار سُلالة جديدة من كورونا، جرت تسميتها بكوفيد 20 وهي التسمية التي رفضها الدكتور علامة، رغم كونها وردت على لسان رئيس “منظمة الصحة العالميَّة”، كما أيَّده في هذا الرفض الدكتور دبيبو من داخل الأستوديو في بيروت، باعتبار “كوفيد 19” المستجد ما يزال على حاله وعلى تسميته، لكنه يقوم بتطوير نفسه بصورة مستمرة، وهذا ما جرى طرحه في أكثر من دراسة علميَّة حول الوباء… علامة أشار إلى عدم دقة ما انتشر حول كونه هو من قام بتطوير لقاحي “فايزر” و”مودرنا” المعتمدين اليوم عالميًّا، بل قال إنه يعمل في المختبرات التي تشرف على وضع أسس لهذه اللقاحات وتعمل على دراسة فعاليتها، وحول سؤال لخليفة عن الفترة التي سيبقى فيها كورونا على هذا الحال من الانتشار عالميًّا ومن تطوير نفسه مرة بعد أخرى، ردَّ الدكتور علامة بأن ذلك لن يحصل قبل نهاية العام 2021.

مخاطر اللقاحات.

 قضية أخرى جرى النقاش حولها بين الضيفين وتمثَّلت بالأخبار المتداولة أيضًا عن تأثيرات جانبية للقاح “فايزر” وصل بعضها إلى حد الوفاة… فبعد أسابيع من إعلان الشركة عن توصلّها للقاح وحصولها على موافقة “إدارة الغذاء والدواء الأميركية” لتوزيعه.. ترافقت عمليات التلقيح الأولى اللي حصلت في الولايات المتحدة الأميركية وبريطانيا مع أخبار عن ظهور أعراض جانبية خطيرة قد تكون مميتة عند  بعض الأشخاص، وبحسب ما نقلت صحيفة “نيويورك تايمز” هناك ممرّض وممرّضة في ألاسكا أُصيبوا بعوارض خطيرة بعد دقائق من تلقّيهم اللقاح، فالممرّضة، وهي ليس لديها تاريخ مع الحساسية، أصيبت بحساسية وضيق تنفّس استدعيا معالجتها في المستشفى، بينما الممرّض أُصيب بتوّرم في العينين وصداع وألم بالحلق…. ردود فعل مشابهة حصلت مع عاملين في المجال الصحي ببريطانيا بحسب ما أفادت تقارير صحفية… بينما أشارت صحيفة أسبانية إلى أربعة متطوعين أُصيبوا بشلل نصفي مؤقت بالوجه.. هذا الأمر نفاه نفيًا قاطعًا الضيفان دبيبو وعلامة، مصرَّان على أن الحالات السلبية التي حصلت (وفاة وجلطات وشلل وغيرها) تعود مسبِّباتها لأمور أخرى لا علاقة لها باللقاح. ليصّر الطرفان على أنهما شخصيًّا لا يمانعان في الخضوع للقاح، لا بل يشجعان عائلتيهما على تناوله وهذا ما حصل مع الدكتور علامة، الذي قال إن العديد من افراد عائلته خضعوا للقاح، مع التأكيد ومن قبل الطرفين بعدم الخوف من اللقاح، والذي سيتم تناوله على مرحلتين بين الأولى والثانية حوالي الأسبوعين وأن اللقاح ليس هو ما يجب ان نخشاه بل الوباء نفسه، فهو القاتل وليس العكس.

تزوير الـ PCR.

تقرير آخر حول فحوصات PCR مزيفة قام برصدها فريق برنامج “طوني خليفة” خلال الأسبوع الماضي جرت في أحد المختبرات المحليَّة الخاصة في لبنان هي مختبرات الهادي، وقيل إنها لأشخاص مسافرين إلى العراق استطاعوا ومقابل مبلغ خمسين ألف ليرة لبنانية (أقل من عشر دولارات) الحصول على تقارير تفيد أن نتائج فحوصات الـ PCR لديهم هي سلبيَّة دون الخضوع للقاح من أساسه… هذه التقارير جرت المواجهة حولها بين فريق البرنامج والمعنيين المباشرين في إدارة المختبر المعني، وبناءً على تأكيدات من مدير مختبر الهادي فإن التزوير لم يحصل من قبل المختبر بل خارجه، ما استدعى تدخل خبير “فوتوشوب” للتعرّف على كيفية حصول التزوير، خصوصًا وان الأمر يتعليق بتواريخ تفضح حصولها بما لا يتوافق مع تواريخ الرحلات المقرَّرة إلى العراق.

إجراءات المطاعم لمواجهة الكورونا في زمن الأعياد

لأننا على أبواب الأعياد التي تعنى بالسهر وفي مقدمها سهرة ليلة رأس السنة، قام فريق “طوني خليفة” بجولة على المطاعم اللبنانية للإطلاع على الإجراءات المتّبعة للوقاية من وباء كورونا خلال هذه السهرات التي لا بد منها، ليتبين وجود تغييرات كبيرة بين ما شاهدناه في تقرير خاص خلال سهرات العام الماضي  في نفس المطاعم، وما تقوم به نفس هذه المطاعم من إجراءات بسبب “كوفيد19”.. حيث أساليب الحماية غير المعهودة وفي مقدمها وجود الحواجز البلاستيكية بين الطاولات لتأمين أكبر مساحة ممكنة من التباعد الاجتماعي، وهي إجراءات جرى اعتمادها عالميًّا في الآونة الأخيرة وقد وصلت في بعض الأماكن إلى حدود عزل بعض الرواد من خلال ما يشبه الغرفة البلاستيكية الخاصة لكل شخص، بينما في لبنان قد يكون الوضع مقتصرًا على العزل بين طاولة وأخرى، ما يعني شبه استقلالية للعائلات على طاولاتهم، مع إجراءات احترازية تامة في الدخول إلى أماكن السهر، عدا الإجراءات المعمول بها بالنسبة للفقرات الفنيَّة أو بالنسبة للرقص والغناء وما شابه ، وكل ذلك حسب إرشادات وزارتي السياحة والصحة.

تصوير فوتوغرافي: فريال نعمة.

Contact us:

Watta Al Museitbeh, Beirut-Lebanon

+961.1.303300 (205/207)

Print Friendly, PDF & Email
Share