الموقع المتقدِّم للدراما والموسيقى العربية

الصلح خير بين ميسا دسوقي وأليسا

 

بعد حرب إلكترونية مزيّفة.!

 

لم يتأخر “مكتب الفنانة أليسا” بنفي علاقة النجمة أليسا ومكتبها الفني بالصفحة التي تنتحل اسمها وتقوم  بالتعرّض للفنانة ميسا دسوقي على خلفية أغنيتها الجديدة “مصر راجعة” وهذا ما كان عليه الأمل الذي علَّقته الفنانة العربية المقيمة في الولايات المتحدة الأميركية ميسا  على أليسا حين قالت:

  • أنا أكنّ لأليسا كل الاحترام، من هنا استغرب هذا الصمت والتجاهل للتعرّض لي عبر جمهور ينتحل صفة موقع يخصّ الفنانة اللبنانية.

 

وفي التفاصيل فقد نفى مدير أعمال الفنانة إليسا  أمين أبي ياغي أي علاقة لأليسا ومكتبها لا من قريب ولا من بعيد في هذه القضيّة، معلنًا من جهة أن الفنانة إليسا تملك صفحة رسميّة وحيدة عبر قناة ” يوتيوب ” وأي صفحة أخرى تحمل أي إسم آخر لا تمثّل إليسا بتاتًا ومن جهة أخرى قال:

  • عادة نقفل أي صفحة تنتحل اسم أليسا بطريقة غير شرعية، وسنعمل على إقفال هذه الصفحة فورًا.

وتأكيدًا على بوادر حسن النيّة قال مدير أعمال الفنانة ميسا دسوقي، المخرج عمرو الطحاوي:

  • سننتظر إقفال هذه الصفحة المشبوهة والتي تسيء للفنانة أليسا بقدر ما تسيء لغيرها، وأتمنى أن تنتهي القضية بإقفال الصفحة، بعدما أثارت الكثير من اللغط غير المبرّر.

وبهذا  تكون قضية هذه الحرب الإلكترونية المزيَّفة التي أراد منها البعض الإيقاع بين فنانتين لبنانيتين قد وصلت لخواتيمها السعيدة وتبقى عبارة “الصلح خير” بانتظار التطبيق.

Print Friendly, PDF & Email
Share