الموقع المتقدِّم للدراما والموسيقى العربية

 مصر راجعة مع ميساء

 

وقد تتسبَّب بدعوى بوجه أليسا.!

 

يبدو أن منسوب الغيرة من كليب أغنية “مصر راجعة” للفنانة العربية المقيمة في الولايات المتحدة الأميركية ميساء دسوقي والذي انتشر بسرعة استثنائية مع عرضه على قناتها على “يوتيوب”، ما عاد يقتصر على بعض الموتورين على وسائل التواصل المصرية، حيث وعلى العكس بدأ يلاقى إعجابًا كبيرًا من الجمهور المصري، لتأتي المفاجأة هذه المرة بأكثر من هجوم عنيف من جمهور الفنانة اللبنانية أليسا، وعبر موقع يحمل اسمها وربما يكون رديفًا لموقعها الأساسي.

هجوم عنيف وغير مبرَّر بشكل ولا يليق بإسم أليسا كما قالت ميساء وتابعت:

  • بالنسبة لي أليسا فنانة كبيرة أحبها وأحترم مسيرتها المميزة، لكن لا يليق بها ولا بنجوميتها أن تصمت وتصمّ أذنيها عن كل هذه الإهانات التي صدرت عن موقع محسوب عليها وعلى محبيها، وما يجعلني أوجّه عتبي، هو معرفتي الأكيدة بأن مكتب الفنانة أليسا قام منذ فترة ويقوم دائمًا بحملة تنظيف على”يوتيوب” ليقفل كل المواقع التي تنتحل شخصيتها واسمها دون موافقتها. وبما أن هذا الموقع يحمل اسمها ويضم أغانيها، وبعضها حقَّق مئات آلاف المشاهدات، فهذا يعني أنه يعمل بموافقتها، وفي حال العكس وجب عليها أن تقفله كما فعلت بغيره، وتوضّح علنًا أن ما ينشره هذا الموقع الذي يحمل اسمها لا يمثلها.

وتختتم ميساء:

  • عتبي على الفنانة أليسا كبير، لتجاهلها الأمر، لكنني سأنتظر الجواب والتوضيح، قبل أن أجد نفسي مضطرة وآسفة للجوء الى القضاء الأميركي، وكلنا نعرف أن المحاكم الأميركية ستحقِّق جيدًا وتتأكّد من هوية الأشخاص الذين يحرّكون هذه المواقع، والتي تتسبّب لي بالأذى الفنّي والمعنوي والنفسي والمادي.

 

Print Friendly, PDF & Email
Share