الموقع المتقدِّم للدراما والموسيقى العربية

طوني خليفة الحلقة 15

http://www.aljadeed.tv/arabic/program/tony_khalifeh

 

من منتحرٍ بعد قتل طفليه إلى قائم من بين الأموات.

ماذا عن حقيقة الإشاعات التي تطال

 صحة سماحة السيد حسن نصرالله؟!

 

صرخة أطلقها طوني خليفة في مقدمة حلقته -الخامسة عشرة من برنامج “طوني خليفة” في موسمه الأول- حول الفساد في هذا البلد، والذي تجلَّت مظاهره بأبشع صورها خلال العاصفة الثلجية الأخيرة التي مرَّت على لبنان، كاشفة هشاشة البُنى التحتية ومعها هشاشة المسؤولين عندنا، الذين غابوا عن السمع وعن تحمل المسؤولية كلٌّ حسب موقعه، بينما تجلَّت صرخة خليفة أكثر بوجه المواطن نفسه، والذي بدلًا من مواجهة المسؤول يكتفي بالتعليقات الطريفة على مآسينا وهمه الأساس الحصول على المزيد من علامات الإعجاب بطرائفه “اللايك”…

وكما هي العادة انطلقت الحلقة بالإعلان عن مسابقة البرنامج “عندي سؤال” وكانت مع النائب زياد حوَّاط، بعدما تأجلت في الأسبوع الماضي وبقي السؤال على حاله: كم صوتًا أعطتك القوات اللبنانية: تسعة آلاف صوت تفضيلي، سبعة آلاف أو أقل من خمسة آلاف…

رولا الطبش للأسبوع الثاني.

وللأسبوع الثاني تُفتتح الحلقة بالجدل الذي تثيره النائبة في البرلمان اللبناني رولا الطبش، والتي انتقلت هذه المرة من “المناولة داخل الكنيسة” إلى صورها التي انتشرت بعد ارتدائها وشاحًا هو عبارة عن علم المملكة العربية السعودية، خلال المباراة الجارية بين منتخب وطنها ومنتخب المملكة في “كأس آسيا”، لتبدو أمام الرأي العام اللبناني وكأنها تشجِّع منتخب المملكة على حساب منتخب وطنها متجاهلة أنها النائبة والممثلة لهذا الشعب داخل الندوة البرلمانية، وللأسبوع الثاني ترد الطبش حصرًا ضمن برنامج “طوني خليفة” مبرِّرة ما حصل بأن ولدين سعوديين أرادا التقاط صور “سلفي” معها وأعطياها الوشاح، ما اضطرها لارتدائه، معلنة أنها حكمًا تشجِّع منتخب وطنها لتُواجه بردود لها ولبعض مناصري تيارها بعبارة “المملكة عين ولبنان عين” أو بردٍ لها بأها لن تعتذر هذه المرة عن ارتداء العلم كما اعتذرت الأسبوع الماضي عن “المناولة” داخل الكنيسة.

السيد حسن نصرالله.

مع انتشار أخبارٍ ملفَّقة حول نقل الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله إلى المستشفى بحالة حرجة خلال اليومين الماضيين، والكلام أن السيِّد يُصارع مرض السرطان منذ سنوات، وهو كلام اعتادت تناقله وسائل التواصل الإسرائيلية وبعض الجهات المتماهية معها ومن بينهم عملاء معروفون يعيشون خارج لبنان، كان اللافت في تقارير وثَّقها البرنامج تباعًا أن هذه الإشاعات تسبق دائمًا إطلالات سماحة السيد نصرالله بوقت قصير: فبتاريخ 26 شباط “فبراير” 2013 انتشر خبر عن نقل السيد نصرالله الى إيران بعدما أُشيع تعرضه لوعكة صحية أصابته، ولكنه أطلَّ بعد يومٍ واحد فانتفى الخبر دون إعلان نفيه. وبتاريخ 13 أيار “مايو” 2015 انتشرت إشاعة وفاة السيد بجلطة دماغية، ليطل بتاريخ السادس عشر منه.. الأمر نفسه تكرَّر في: 13 آب “أغسطس” 2015،وفي 15 شباط “فبراير” 2016، كذلك الأمر في الثلاثين من حزيران “يونيه” 2016…. طوني خليفة، وبعدما طمأن إلى صحة السيد من خلال مصدر خاص من قسم الأخبار بقناة الجديد، تساءل عن المستفيد من تسريب هذا النوع من الإشاعات، وما هو الهدف من اختيار هذا التوقيت بالذات، والأهم أن إطلالات السيد لن تكون قبل حوالي الشهر من الآن، ومشيرًا أيضًا إلى أن ما يجري من تداوله اليوم كرد لسماحة السيد نافيًا مرضه يعود لهذه التواريخ السابقة…!

قتل أولاده وانتحر.

جريمة قتل دموية جرت قبل أسبوع من تاريخه في منطقة “عين الرمانة” بالضاحية الجنوبية لبيروت تمثّلت بإقدام أب على قتل ولديه “علي وتيا”، لينتحر بعدها بنفس السلاح الحربي، الذي صوَّبه إلى وجهه، والغريب الذي كشفته والدة هذا الأب في تقرير خاص معها ومع بعض أقاربه الآخرين، وبالتالي في اتصال على هواء البرنامج، أن الجثث بقيت لأيام داخل المنزل وأن الوالدة هي التي طلبت من القوى الأمنية كسر الباب بعدما افتقدت ابنها وأحفادها، متجاهلين أن القاتل- المنتحر كان، وفي آخر لقاء مع ذويه، قد طلب منهم “متابعة الأخبار” ملمِّحًا إلى ما يقوم بالتحضير له… “طوني خليفة” أجرى اتصالًا مع الطبيب الشرعي  نعمة ملَّاح، الذي تولَّى مهمة الكشف على الجثث الثلاث، والذي قال إن التحقيق لم يؤكِّد حتى الآن حصول الانتحار ولا اعتبار الوالد هو القاتل بانتظار اكتمال هذا التحقيق، وبعد مدافعة الأم عن ابنها واعتباره ضحية ظروفٍ ما، وإنكار الظروف الاقتصادية السيئة له، اضُطرت الزوجة وأم الضحيتين للاتصال، وهي التي كانت قد قرَّرت عدم الكلام حول ما حصل، لتؤكد أن زوجها كان يعاني من أوضاع نفسيَّة غير مستقرة، وهذا أهم ما تسبب بالجريمة، خصوصًا وأنها أرسلت صورًا للتحقيق تؤكد إقدامه على تعنيفها.

مات وقام.

خضر حبيب ربيع من اللاذقية في سوريا تعرَّض للإصابة بعشرات الطلقات النارية من قبل الإرهابيين، ما أدَّى (بعد الكشف عليه) لإعلان وفاته ونقله إلى برَّاد إحدى المستشفيات، وبعد أربع ساعات داخل البراد جاءت العائلة، والتي باركت شهادته (كما أعلنت والدته)، لتنقله في “تابوت” لإجراء مراسم دفنه، لتحصل المفاجأة كما شرحها خضر بنفسه للبرنامج: فمع اصطدام رأسه بخشب التابوت استيقظ صارخًا، ما دفع بحامليه لفتح التابوت ورؤيته حيًّا… والد خضر محمد حبيب ربيع، حضر خصيصًا إلى البرنامج لشرح كل التفاصيل حول ما حدث، معلنًأ ان ابنه اليوم مستقر صحيًّا وإن تعرَّض لبتر إحدى يديه، أما خضر، وفي تقرير خاص من سوريا تضمَّن مقابلات معه ومع بعض أفراد عائلته، فقد أصرَّ على رغبته بمتابعة المواجهة مع الإرهابيين حتى الشهادة الفعلية هذه المرة.

العاصفة نورما.

حول العاصفة الأخيرة “نورما” وتداعياتها على لبنان تشعبت المواضيع: بدايةً مع تغريدة الرئيس السابق ميشال سليمان، والتي قال فيها على حسابه عبر “تويتر” إن نورما من فوق مش متل نورما من تحت من فوق أبيض ومفيد ومن تحت أوساخ.. هذه التغريدة استدعت ردودًا وجدلًا كبيرين بينما قام البرنامج باستطلاع آراء عددٍ من المشاهير في الفن والإعلام والسياسة حول رأيهم بما عناه سليمان بتغريدته. د. حليمة قعقور – استاذة في حقوق الإنسان حضرت بدورها، بعدما انتشرت صورها وهي تقوم بالسباحة خلال العاصفة، لتقول إنها اعتادت ذلك لسنوات (السباحة خلال فصل الشتاء) ومع فريق من محيطها، لكنها هذه المرة وبسبب العاصفة وجدت نفسها وحيدة وسط الماء. سمير خويص – مدرِّب رياضي كان سابقًا مرافقًا للنائب والوزير غازي العريضي حضر أيضًا بعد ظهور صوره وهو يقوم بالسباحة وسط العاصفة، أما باسم ضاهر – شمشوم شبعا فقد أرسل فيديو خاص وجَّهه لطوني خليفة وهو يتقلَّب عاريًا على الثلوج واعدًا بالمزيد في العاصفة المقابلة…

Tony.s Awards 

وحده طه الحاج أحمد – حدّاد سيارات حضر ليتمَّ تكريمه وشكره، بعدما كان تلفزيون الجديد قد أجرى لقاءً معه خلال يوم العاصفة الطويل وهو يبادر إفراديًّا للوقوف وسط سيل الماء الجارف مقفلًا أحد “الريغارات”، كي لا تسقط فيه السيارات التي لن تتنبه له وهو مختفٍ تحت نهر جارف تسببت به السيول… طه حاز على جائزة البرنامج التي غابت لعدة أسابيع والمتمثلة بشعار Tony.s Awards .

كفوف السياسيين.

سامية – قارئة الكف فوجئت هذه الحلقة بأنها جلست على طاولة خليفة لقراءة المزيد من “أكف السياسيين” ليعلمها طوني بأنها لو قامتِ بقراءة كفها قبل الحضور إلى البرنامج لعلمت أن فقرتها سيتم تأجيلها بسبب ضيق الوقت، فكان الموقف مضحكًا لها وللجميع.

منتخب لبنان
بعد الخسارة التالية  لـ”منتخب لبنان” في “كأس آسيا” أمام المنتخب القطري والمملكة العربية السعودية في الإمارات العربية المتحدة،  هل ما يزال اللبنانيون وفي المواعيد للمباريات اللاحقة على أمل بتأهل فريقهم لموقعٍ ما في الدورة؟؟؟  هذا ما جرى استعراضه وإلقاء الضوء على ما تبقى من حظوظ لبنان بانتظار فوزٍ له في مباراة لاحقة بعد خسارة المباراتين،  حيث الحظوظ ضئيلة لتحقيق موقع في المركز الثالث، استباقًا لإعلان نهاية المشوار في آسيا.

عندي سؤال النائب زياد حوّاط.

ختامًا كانت فقرة “عندي سؤال” مع النائب زياد حوّاط وكالعادة كان اللقاء مع الضيف حافلًا  بالكثير من الأسئلة المحرجة، وبالأخص حول ما قيل من أنه ما كان لينضم إلى قائمة القوات اللبنانية (الجمهورية القويَّة) لولا أن رفض التيار الوطني الحر انضمامه إلى قائمته (لبنان القوي)، كذلك السؤال عن مدى انتمائه للقوات وهو المعروف بتاريخه وتاريخ أسرته وبالأخص عمه للكتلة الوطنية، أما سؤال الحلقة له: كم صوتًا تفضيليًّا أعطتك القوات اللبنانية في جبيل: 9000 صوت، أقل من 7000 صوت، أقلّ من 5000 صوت، فكان ردُّه بعد الكثير من التردُّد واعتباره كل الأصوات التي حازها أُعطيت للائحة القوات، ومع إصرار طوني خليفة على ردٍّ محددٍ أجاب: أكثر من 9000 صوت ليفوز بالجوائز كلٌّ من: فرح عيَّاش 500$ نقدًا، رواد زين الدين قسيمة شرائية بقيمة ألف دولار من مؤسسة “محمود قبلان للسجاد”، وعبدالله بظاظو بطاقة سفر من VIP Travel.

تصوير فوتوغرافي: فريال نعمة

Contact us
Watta Al Museitbeh, Beirut-Lebanon
+961.1.303300 (205/207)
Print Friendly, PDF & Email
Share