الموقع الأول للدراما والموسيقى العربية

زفاف نديم ودينا زلعوم

أخاف كسروان

براياته السوداء وجماجمه

هو حفل زفاف أراده العريسان، وربما البعض من محيطهما، أن يكون غريبًا واستثنائيًا ولكن ما حصل أن العريس نديم زلعوم  وعروسته دينا  تماديا بعض الشيء في الغرابة ما أثار ريبة وخوف أهالي المنطقة (بلونة- كسروان)، وقد تمثَّلت هذه الغرابة بكل التفاصيل بداية من بطاقة الدعوة التي صورت العروس والعريس كهيكلين عظميين، وصولًا إلى ساحة الاحتفال، حيث كانت حديقة بلونة العامة مسرحًا لهذا العرس الاحتفالي باللباس الأسود والرايات السوداء التي رُميت بشكل عشوائي على الأشجار والأعمدة المحيطة، اضافة (وهنا الأهم) للجماجم التي وُزعت هنا وهناك، حتى أنها زينت قالب الحلوى…

الموسيقى العالية والخاصة أيضًا هي التي استدعت حضور أهالي المنطقة ممن كانوا يسترقون النظر بخشية ويقومون بالتصوير بهواتفهم لتوثيق ما اعتقدوا أنها حفلة شيطانية غفلت عنها الكنيسة والبلدية، لكن الأمر لم يكن كذلك بل كان لدى الطرفين (كنيسة السريان وبلدية بلُّونة) تبريراتهم وتأكيداتهم أن الاحتفال جرى تحت عباءاتهما، حيث سبق للعروسين إتمام المراسم الدينية في كنيسة السريان بعجلتون كما يُفترض روحيًّا، كذلك كان هناك إشعار للبلدية باستعمال الحديقة العامة وباللباس الأسود الذي لا يخرج عن الأعراف الدينية، حتى أن القوى الأمنية نفسها لم تكن غائبة عن هذا العرس الأسود، حضرت، شاهدت، قدمت التهاني وانصرفت…!

Print Friendly, PDF & Email
Share