الموقع الأول للدراما والموسيقى العربية

خروج ليال عبود من مزبود

ليس كدخولها إليها

أحيت الفنانة اللبنانية ليال عبود أمسية فنية ضمن إطار مهرجان قرية “مزبود”، قضاء الشوف – جبل لبنان, وقد اختارت اللون الأصفر لفستانها، وكانت البداية مع أغنية “خشخش حديد المهرة ” وبعدها “مغنج” و “حاضر يا مستر” و غيرها من الأعمال التي ردَّدها الحاضرون معها وهم يحملون صورها ويتفاعلون مع حضورها بكل ما فيه من خصوصية وجاذبية وحيوية

ليال أكَّدت أن تلك التظاهرة الشعبية في “مزبود” هي تأكيد على أن المحبة هي جسر التواصل الحقيقي الباقي بين الناس مهما كانت تقلبات الحياة وقد شكرت اللجنة المنظمة على حسن الاستقبال والمتابعة وكانت مناسبة لإرسال تحية الى القوى الامنية والجيش اللبناني وتلى ذلك تقديم بعض الأغنيات الوطنية

خروج ليال من ” مزبود ” لم يكن كما دخولها الى القرية, خصوصًا بعدما واكبتها مسيرات عبر الدراجات النارية والسيارات حتى الطريق المؤدية الى بيروت وقد أصرَّ البعض على التقاط الصور التذكارية معها، ما تسبب بتوقف “موكب سياراتها”!!!! لأكثر من مرة وسط حالة من التقدير والامتنان المتبادل

Print Friendly, PDF & Email
Share