الموقع الأول للدراما والموسيقى العربية

الكاتبة د. محسنة سرحان إلى كفركلا

011

بعد قصر الأونيسكو وفلسطين

مع كتابها: «الهجرة والجنوب من الحرمان الى الطفرة »

2بعد صدور كتابها «الهجرة والجنوب من الحرمان الى الطفرة » عن دار الفارابي، والذي أطلقته للمرة الأولى في حفل توقيع بقصر الأونيسكو في بيروت، تتابع الكاتبة د. محسنة سرحان رحلتها هذه المرة إلى مسقط رأسها بلدة كفركلا، برعاية وحضور عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب علي فياض، والذي ستكون له كلمة بالمناسبة، إلى جانب كلمة رئيس بلدية كفركلا  المحامي الأستاذ حسن شيت، وبالطبع كلمة المؤلفة.

حفل التوقيع الجديد سيتم في قاعة  سيد الشهداء في بلدة كفركلا، وسيقدمه الأستاذ عبد الغني بدران، وذلك تمام الساعة الخامسة من مساء السبت في الخامس من أيلول “سبتمبر” المقبل.

5هذا وكان للمؤلفة لقاءات متلفزة في مقدمها اللقاء مع قناة فلسطين اليوم (المقابلة على اليو تيوب مع الخبر) حيث تحدثت عن كتابها الذي تقول عنه:

–       انطلقت في هذا الكتاب، من واقع الجنوب اللبناني في تطوره منذ السيطرة العثمانية وحتى وقتنا الحاضر، لأبيّن بشكل مقتضب كيف أن هذا الواقع شكل بيئة طاردة لسكان هذه المنطقة، على نطاق محدود بادئ الأمر، ثم على نطاق واسع في أيامنا هذه، وقمت بعد ذلك برصد شامل ومفصل لما ترتب على هذه الظاهرة، في ظل النظام اللبناني السياسي والاقتصادي المشوّه، من مفاعيل اقتصادية واجتماعية،  والخلاصة التي توصلت إليها بهذا الخصوص هي أنه على الصعيد الاقتصادي، جرى توظيف غير متوازن للعائدات المالية من الهجرة، فكانت حصة الأسد لقطاع الخدمات، ولم تحظ الزراعة سوى بالنزر القليل، أما نصيب الصناعة فلامس الصفر.

 على الصعيد الاجتماعي تقول د. سرحان:4

–        ساهمت الهجرة إلى حد بعيد في إفلات المجتمع الجنوبي من عقاله التقليدي من خلال ما ينتج منها من ارتفاع الانفاق الاستهلاكي والتوسع في العمل الخيري الاجتماعي، فتحسنت كثيراً الأوضاع الاجتماعية والصحية والسكنية وغيرها

Print Friendly, PDF & Email
Share