الموقع المتقدِّم للدراما والموسيقى العربية

مها شومان لأطفال غزة

لأطفال كتبوا التاريخ بأقلام الرّصاص

فاسقطوا معادلة الخوف والرّصاص

 1

أطلقت الدكتورة والكاتبة مهى شومان جباعي قصيدة خاصة تضامنية مع أطفال غزة:

لأطفال غزّة أرسل الزّهر والحلم

القصيدة والكلمات

نبضات القلب وخفقات الروح

وأناشيد النصر والعودة

———–

لأطفال غزّة عالم من لوز وسكر

حلوى العيد وفرح العيد

وأراجيح تسافر مع الحلم

ولا تعود إلا محمّلة بالزّهر

والياسمين………..

————

لأطفال غزّة القمح والرغيف

وكعك عُجِنَ بالمحبّة

وطُيِّبَ بالحنان

وألف ألف فطيرة من عسل، وسلام

————–

لأطفال غزّة اللُّعَب والهدايا

وفراشات الحقول وأقواس القزح

لهم امتداد السهول الآمنة وخرير الجداول

وهمس الرياحين في أعياد المطر

—————

لأطفال غزّة بساتين الليمون وكروم العنب

وضحكات القطّافين على دروب العودة كلّ مساء

لهم الورد والزنبق وغنج الياسمين

وما زرعته أيدي جدّتي

في أطباق من فخّار وطين2

لهم طيب النرجس وعبيق الزعتر

وبوح الأقحوان للسنونوات العائدة

—————

لأطفال غزّة كتاب، ممحاة وقلم

وحقيبة مدرسية تخبِّئ  خطايا الأطفال البريئة:

فرض لم ينجز، وعلامة خجولة في الحساب

والكثير الكثير من قصاصات ورق

لرسوم وحكايا ونوادر

—————-

لأطفال غزة الدواء والدعاء

وقبلة شفاء، وحضن أمان

أغطية بيضاء من عافية

وأمصال تضخّ الصبر في العروق

فالفجر لا بدّ آتٍ

والجراح وإن آلمت ….  أنفاق عبور

————-

لأطفال غزّة سلام وتحيّة

وانحناءة تقدير

لأطفال كتبوا التاريخ بأقلام الرّصاص

فاسقطوا معادلة الخوف والرّصاص

ففي عالمهم باتوا القضيّة ونحن الكتبة

هم المشهد ونحن الحضور

هم الكرامة ونحن النّصب

————–

لأطفال غزّة عبارات الشكر والامتنان

لأطفال علّموا العالم

كيف يمكن لحضنٍ صغيرٍ

أن يحتضن وطناً

ولأكفٍّ بريئة

أن تحمل قضيّة

لأطفال غزّة ستصل سفينتي

فحمولتها لا تدركها قراصنة البحر

ولا يمكن مصادرتها في  ميناء أسدود ……..

 

Print Friendly, PDF & Email
Share