الموقع الأول للدراما والموسيقى العربية

الهندية الملتحية هارنام كور لبرنامج للنشر

1

وفي أول ظهورٍ لها على شاشة عربية:

– أجد نفسي أكثرَ أنوثة مع لحية وشاربين!

2في أول ظهورٍ لها على شاشةٍ عربيةٍ أطلت من لندن ومباشرة على الهواء الشابة الهندية الملتحية هارنام كور ابنةُ الثالثةِ والعشرينِ عاماً ضمن برنامج “للنشر” على قناة الجديد، مع الإعلامي طوني خليفة، لتقول إنها لا تخشى تعليقاتِ الآخرين بل تتجاهلها، فهذا الأمر وإن لم يكن خيارُها هي منذ البداية (خيار إطلاق لحيتِها وشاربيها) حيث وجدت نفسَها، ومنذ تجاوزت العاشرةَ من عمرها فتاةً مختلفةً عن كل الفتيات حولها.. فالشعر الذي بدأ ينمو في وجهها هو الأمر الوحيد الذي جعلها أقرب إلى الصبيان من أبناءِ جيلها، في حين كانت تتمتع بكامل مقومات الأنثى… ومن الوجه إلى جميع أنحاء الجسد لم يختلف الأمر، شعر كثيف جعلها في البداية محط سخرية وتعليقات الكثيرين، قبل أن تعلن هي أنها مرتاحةٌ جداً مع شكلِها ومتصالحةٌ مع تكوينها من الناحيتين الجسدية والروحية.

وعلى سؤال لخليفة أكدت هارنام أنها اليوم وأكثر من قبل باتت متصالحة مع أنوثتها، بل تجد نفسها أكثرَ أنوثة مع لحية وشاربين، وأهم ما يعزِّز ثقتها بنفسها أنها تعمل معلمة مساعدة في مدرسة ابتدائية…

أما حول الأسباب الدينية فتقول هارنام:3

–         بعدما كنت في سن السادسة عشرة أقوم بإزالة الشعر من وجهي وجسدي مرتين في الأسبوع بواسطة الشمع قررت، وبحكم انتمائي لطائفة السيخ، التوقف عن ذلك التزاماً بديننا الذي يحرِّم استئصال شعر الجسم..

Print Friendly, PDF & Email
Share